سبوتنيك: أمريكا وإسرائيل استهدفتا سوريا بصواريخ بعيدة المدى

أكد الجنرال سيرجي بويف مصمم نظام تحذير الهجمات الصاروخية الروسي أن محطة رادار "فورونيج-DM" رصدت إطلاق صواريخ باليستية بعيدة المدى في البحر الأبيض المتوسط يوم 3 سبتمبر 2013.

وأوضح الجنرال الروسي أن إسرائيل والولايات المتحدة أطلقتا صواريخ باليستية تجاه هدفين من وسط البحر الأبيض المتوسط، ولكن الردار كشف أن الصواريخ لم تنطلق تجاه أهداف روسية.

وأشار الجنرال الروسي أنه تم حساب مسار الصاروخ في غضون دقائق، بفضل محطة الرادار حيث كانت الصواريخ الأمريكية والإسرائيلية تجريبية حسبما أعلن الجانب الإسرائيلي، طبقا لما ذكرته وكالة سبوتنيك الروسية.

وأشار الجنرال الروسي أن الصاروخ كان متوجها إلى الشرق — في اتجاه سوريا، ولكن نفت وزارة الدفاع الإسرائيلية في البداية حقيقة هذا الأمر واعترفت بأنه تم إطلاق الصواريخ لاختبار نظام دفاع صاروخي بالتعاون مع الولايات المتحدة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد قالت إن منظومة الإنذار المبكر الروسية سجلت إطلاق صاروخين باليستيين في منطقة البحر المتوسط يوم 3 سبتمبر عام 2013 وسقطا في البحر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا