خبير أمني: إقحام مصر في احتجاجات إثيوبيا "تخبط" من نظام أديس أبابا.. فيديو

قال العميد خالد عكاشة ، مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، إن النظام الإثيوبي بدأ يتخبط بسبب الضغط العالمي الذي وقع عليه في الفترة الأخيرة نتيجة الاضطرابات القائمة بالبلاد، والتي أدت إلى ضحايا كثيرين وأعلن بسببها النظام حالة الطوارئ وأن العالم كله بدأ يتحدث عن ما يحدث هناك.

وأشار"عكاشة" خلال تصريحات تليفزيونية، اليوم الاثنين، إلى أن ذلك التخبط، أدى بحكومة إثيوبيا إلى تصريحات غير سوية، منها الزج باسم مصر في تلك الأحداث وأن لها يدا في تلك الاضطرابات، وقال إنه تصريح غير منطقي، لأن سياسات مصر تمنعها من أي تدخلات في السياسات الداخلية لأي دولة سواء كانت صديقة أو دولة تناصبها العداء.

وأكد مدير المركز الوطني للدراسات الأمنية، أن الأوضاع في إثيوبيا ستتفاقم بسبب كثرة أعداد الضحايا، وبسبب أن المطالب منطقية ومهمة جدًا، ولأن النظام الإثيوبي لا يضع أي حلولًا على الإطلاق، وأنه يقوم بمحاكمة أي من المشاركين في المظاهرات دون أن يعرض على قاضيه الطبيعي، فرأى أن الأحداث في طريقها للتفاقم وهذه هي الرؤية العالمية للأحداث هناك.

وبدأت المظاهرات في إثيوبيا منذ حوالي أربعة أسابيع وبدأتها قبائل الأرومو لأسباب عرقية، وعقب انتشار فيديو يظهر من خلاله أحد الأشخاص الذي يتحدث اللهجة المصرية، وسط الاحتجاجات، طلبت الخارجية في إثيوبيا تفسير هذا الأمر من السفير المصري هناك، الذي أكد أن مصر لا تتدخل في الشئون الداخلية للدول، خاصة وأن العلاقات المصرية الإثيوبية تشهد تطورًا الآن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا