سحر نصر توقع خطاب نوايا مع المؤسسة الدولية الإسلامية..صور

وقعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى خطاب نوايا مع هانى سنبل، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، على هامش ترأسها وفد مصر فى الاجتماع السنوى للبنك الدولى بالعاصمة الأمريكية واشنطن.

وصرحت نصر إن الخطاب يأتى فى إطار رغبة من الحكومة المصرية فى تحقيق طفرة نوعية وجوهرية فى الصادرات المصرية بإعتبارها قاطرة لنمو الصناعات المصرية، وما لذلك من نتائج إيجابية على التنمية الاقتصادية بشكل عام، لذلك دعت الحكومة، المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة للمساهمة فى مجال دعم وتنمية الصادرات المصرية.

وأشارت الوزيرة إلى أن الطرفين يعلنا رغبتهما فى التعاون بإن تقوم المؤسسة الدولية الإسلامية بدراسة ما يمكنها تقديمه من برامج لدعم الصادات المصرية، وتشمل هذه الدراسة البرامج التى يمكن تقديمها تحت مظلة مبادرة جسور التجارة العربية الإفريقية التى أطلقتها المؤسسة بهدف تعزيز التجارة بين الدول العربية والإفريقية، مشيرة إلى أنه تم الاتفاق على عقد اجتماعات تشاورية بين الجهات المعنية بالحكومة والمؤسسة لبحث البرامج المختارة وضمان اتساقها مع رؤية الحكومة المصرية وبرامجها التنموية؛ مؤكدة أن الحكومة المصرية ستقدم ما فى وسعها لإنجاح ما قد تقدمه المؤسسة من برامج لدعم الصادرات المصرية.

وعلى هامش التوقيع التقت الوزيرة بهانى سنبل، حيث تم بحث زيارة بعض المؤسسات المالية الدولية والإقليمية والعربية التى تقوم بضخ الموارد المالية فى المؤسسة الدولية الإسلامية، وتعزيز دورها فى التجارة والتعاون التجارى بين الدول الأعضاء فى منظمة التعاون الإسلامى ومن ضمنها مصر، ودعمها لمصر فى مجال الصوب الزراعية.

وناقش الجانبان، مبادرة المساعدة من أجل التجارة، والتى سبق أن ساهمت مصر فيها بـ500 مليون دولار، حيث اشار "سنبل" إلى رغبته فى استفادة مصر من هذه المبادرة فى مرحلتها الأخيرة، اضافة إلى التعاون مع مصر فى مبادرة دعم الجسور العربية الافريقية والتى يدعمها عدد من الصناديق العربية منها الصندوق السعودى للتنمية وصندوق أبو ظبى، ويعمل جزء منها فى مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

يشار الى ان مصر قامت بزيادة مساهمتها فى رأسمال المؤسسة الدولية الإسلامية، من 1273 سهما إلى 1513 سهما وهو ما يمثل 2% من رأسمال المؤسسة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا