بالصور.. طفل يصاب بورم فى الدماغ يسبب حالة نادرة من الصرع

"ناثان بوكس"، يبلغ من العمر 7 سنوات، تحولت ابتسامته وضحكاته إلى حالة من الألم الغريب بسبب إصابته بمرض نادر منذ عامين، فسره الأطباء على أنه صرع فى البداية حتى تأكدوا أنه ورم بالمخ نادر الحدوث يدخل الطفل فى حالة غامضة من الصرع، وفقا لما نقله الموقع البريطانى "ديلى ميل".
يسكن "ناثان" بـ"هورنتورتش" بإنجلترا، وبعد سلسلة كبيرة من الاختبارات والتحاليل اكتشف الأطباء أنه لا يعانى من الصرع ولكن يعانى من ورم بالمخ نادر الحدوث يؤدى به إلى الإصابة بنوبات تشبه الصرع الشديدة، يمكن أن تحدث هذه النوبات 25 مرة فى اليوم الواحد.
تحكى والدة "ناثان" : "منذ عامين كان طفلى يلعب بصورة طبيعية حتى وقع على الأرض وأصابه نوبة من الصرع ومع تكرارها فسرها الأطباء على أنها صرع، ولكن كانت هذه النوبات شديدة ومنه طلب الأطباء مجموعة من الاختبارات الأخرى التى تأكدوا منها أنه مصاب بورم فى المخ ولكنه من النوع النادر".
وأضافت: "وكانت فكرة ذهابه إلى المدرسة من لحظات الخطر التى عشتها، ففى إحدى المرات عاد "ناثان" من المدرسة بجرح عميق فى الذقن بسبب تخبطه أثناء إحدى النوبات وهو بالمدرسة، ذهبنا به للعديد من الأطباء اتفقوا على وجود ورم ولكن من أعراضه الصرع ومع الوقت سيصيبه بالتوحد، وهو ما جعلنى أبحث على الإنترنت للتعرف على ما وصل له العلماء فى هذا النوع النادر من الأمراض، وبالفعل توصلت لطبيب جراح مخ وأعصاب فى الولايات المتحدة يمكنه استئصال الورم من المخ وهو ما يخفف عليه هذه الأعراض".
ويقول الاطباء فى مستشفى "جريت اورموند ستريت": "إن هذا المرض غير سرطانى، نادر الوجود يسبب نوبات من الصرع والمشاكل السلوكية، فضلا عن انقطاع كهرباء المخ وفقدان الذاكرة، وتظهر هذه الحالة لكل طفل من بين مليون، ويصعب تشخيصه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا