خوفاً من مرسي.. إثيوبيا تنشر بطاريات صواريخ حول «سد النهضة»

كشف مصدر إثيوبي، أحد المكلفين من قبل أديس أبابا بإدارة ملف سد النهضة، أن بلاده نشرت بطاريات صواريخ للدفاع الجوي فرنسية الصنع، في محيط إنشاءات سد النهضة، واضعاً الخطوة في سياق الإجراءات الأمنية الطبيعية.
ونقلت صحيفة “العربي الجديد”، عن المصدر قوله، إن بلاده أقدمت على تلك الخطوة عقب اعتماد محيط موقع الإنشاءات بمساحة 63 كيلومترًا مربعًا كمنطقة عسكرية خاضعة لتأمين قوات الجيش الإثيوبي.
وتطرق المصدر إلى حديث بعض وسائل الإعلام المصرية، عن أن سد النهضة مهدد بالانهيار نتيجة السيول، معتبرًا أنه غير منطقي وغير علمي تمامًا.
وأشار المصدر إلى أن بلاده التزمت بجميع معايير الأمان اللازمة لبناء السد، موضحًا أن هناك حزام أمان يحيط بكامل المنطقة التي يتم تشييد السد بها.
ولفت إلى أن هذا الحزام تم بناؤه من صخور أحد الجبال العملاقة التي كانت متواجدة بالمنطقة، إذ جرى تفتيت الجبل وصب الخرسانة المسلحة فوق تلك الصخور بارتفاع مناسب، يضمن تخفيف حدة اندفاع المياه في حال تعرض السد لعمل عدائي.
ووفقًا للمصدر، فإن التفكير في بناء في هذا الحزام الصخري الخرساني، أتى في أعقاب تلويح النظام السابق، خلال فترة الرئيس المعزول محمد مرسي، بالقيام بعملية عسكرية ضد إنشاءات السد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا