ترامب يستعين بضحايا تحرش "بيل كلينتون" ليفضح هيلاري

استعان المرشح الجمهورى دونالد ترامب خلال المناظرة الثانية مع منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون، بجامعة واشنطن بولاية ميسوري، بثلاثة نساء اتهمن الرئيس السابق بيل كلينتون بالتحرش بهن، وهن “خوانيتا برودريك”، و”كاثلين ويلي”، و”بولا جونز”.
وأعربت السيدات الثلاثة عن دعمهن لترامب في مؤتمر صحفي عقد قبيل بدء المناظرة، وجلست السيدات في الصفوف الأولى خلال المناظرة.
وكانت واحدة من بين السيدات الثلاث، كانت هيلاري كلينتون، عندما كانت محامية تبلغ من العمر 27 عامًا، دافعت عن شخص اغتصبها، في ولاية أركنساس.
ومن بينهن أيضًا امرأة حصلت على 850 ألف دولار عام 1999 لتسوية قضية تحرش جنسي مع بيل كلينتون، وثالثة قالت إن كلينتون تحرش بها في البيت الأبيض عام 1993.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا