جهود مصر لإنهاء الأزمة السياسية بلبنان تتصدر عناوين الصحف

تناولت الصحف المصرية الصادرة اليوم /الخميس/ عددا من الموضوعات المهمة ، والتي يأتي أبرزها تأكيد رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل أن الحكومة لا تسعى إلى تسريح أي موظف من العاملين فى الدولة، وكذلك تفقد الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي واللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية المتمركزة بنطاق شمال سيناء‏.
حيث أبرزت كافة الصحف نفي رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل بشكل قاطع ما تردد عن سعي الحكومة إلى تسريح ثلاثة ملايين موظف من العاملين فى الدولة، وتأكيده أن تلك الشائعات لا أساس لها من الصحة .

وقال رئيس الوزراء - في تصريحات صحفية عقب انتهاء اجتماع مجلس الوزراء أمس - أن الحكومة تسعى بشكل أساسي إلى الحفاظ على أسعار السلع الأساسية وأن قرار وقف تصدير الأرز جاء في هذا الاتجاه.

وأشار إلى أن أي قرار يتعلق بالدعم وتخفيضه ستكون الحكومة واضحة تماما في هذا الشأن مع الشعب وأن الهدف الرئيسي من أي تخفيض لفاتورة الدعم هو ضمان تقديم دعم أكبر لمحدودى الدخل لأن الأغنياء يستطيعون الحصول على الخدمات بأي أسعار ، وتشديده على أن الحكومة ستعلن عن موقفها قبل أي إجراءات تتخذها في هذا الشأن كما حدث فى الكهرباء.

وفي رد على سؤال حول إجراء انتخابات المحليات، أكد رئيس الوزراء أن الحكومة تسعى جاهدة لإجراء تلك الانتخابات قبل نهاية العام الجاري.

وقال إن الحكومة قدمت قانون القيمة المضافة بنسبة 14% إلى مجلس النواب ومازالت هناك مناقشات بشأنه حتى الآن والقانون سيوفر 32 مليار جنيه لدعم الدولة فى مشروعات التنمية.

وحول أسعار تذكرة المترو ووجود قلق لدى الناس من احتمال زيادتها ، أكد رئيس الوزراء أن الحكومة قلقة من أنها لن تستطيع تقديم الخدمة بهذه الجودة إذا استمر سعر التذكرة بهذا الشكل، وشدد على أن الحكومة لم تتخذ بعد قرارا بالزيادة في أسعار التذاكر حتى الان.

ووجه المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء خلال اجتماع المجلس أمس، بضرورة العمل على زيادة الاعتماد على المكون المحلى للمشروعات الجارى تنفيذها، والالتزام بتطبيق أحكام القانون فيما يتعلق بتفضيل شراء واستخدام المنتج المحلى فى جميع المناقصات التى تطرحها الوزارات والجهات الحكومية ، مشيرا إلى أن ذلك يعد أولوية قصوى في هذه المرحلة ، كما يحقق الاستفادة من الإمكانيات الكبيرة التي تمتلكها البلاد ، وتخفيض فاتورة الاستيراد من الخارج وقصره على الاحتياجات الضرورية.

كما وجه رئيس الوزراء بوضع تصور واضح للتوسع في زراعة الذرة خلال الموسم القادم ، بحيث تصل المساحة المنزرعة لما يترواح ما بين 1.5 و 2 مليون فدان ، مؤكدا أن ذلك سيكون له تأثير إيجابي على تلبية إحتياجات السوق المحلية والاقتراب من تحقيق الاكتفاء الذاتي لتقليل الاستيراد من هذا المحصول وتخفيف الضغط على الدولار حيث بلغت فاتورة استيراد الذرة خلال الـ 9 أشهر الماضية نحو 1.7 مليار دولار.

كما كلف رئيس مجلس الوزراء ، وزير التنمية المحلية الدكتور أحمد زكي بدر ، بإصدار تعليماته إلى المحافظين للانتهاء من صيانة كافة المدارس الحكومية قبل بدء العام الدراسي الجديد .

وفي هذا السياق .. عرض الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، بعض ملامح برنامج الوزارة للعام 2016/2017 الذي يتم تنفيذه في إطار برنامج الحكومة المعتمد من مجلس النواب ، حيث أشار الوزير إلى أن الوزارة بدأت فعليا فى طرح بناء (30) ألف فصل من خلال التمويل الحكومي ، كما سيتم البدء أيضاً قبل نهاية شهر أغسطس الجارى طرح المرحلة الأولى من المشروع القومى لبناء المدارس بنظام حق الانتفاع بالمشاركة مع القطاع الخاص وتشمل هذه المرحلة 6000 فصل من إجمالى (20) ألف فصل أخرى يتضمنها المشروع .

وفى هذا الإطار .. أكد الدكتور عصام فايد وزير الزراعة واستصلاح الأراضي أنه تمت الموافقة على تخصيص الأراضي المطلوبة لإقامة 115 مدرسة بالأماكن الأشد احتياجا ذات الكثافة السكانية المرتفعة لتحقيق برنامج الحكومة فى مجال المشروع القومى لإنشاء المدارس، حيث من المقرر أن يسهم ذلك فى تقليل الكثافات بالفصول وتغطية إحتياجات المناطق المحرومة بالمناطق الشعبية والقرى والنجوع .

ومن منطلق اهتمام الحكومة بمتابعة معدلات تنفيذ المشروعات في المحافظات المختلفة ، عرض المهندس حسام الدين إمام محافظ الدقهلية تقريرا حول أبرز المشروعات التى يتم تنفيذها فى محافظة الدقهلية، حيث أشار إلى أن عدد المشروعات الجاهزة للافتتاح قبل 30/9/2016 يبلغ 34 مشروعاً باستثمارات 2 مليار و531 مليون جنيه، ويبلغ عدد المشروعات المنتظر الانتهاء منها فى 30/9/2016 نحو 11 مشروعا باستثمارات تصل لنحو مليار و31 مليون جنيه، بينما من المقرر الانتهاء من 58 مشروعاً فى 30/6/2017 باستثمارات تصل لنحو مليار و 273 مليون جنيه .

وأكد المحافظ أن مشروعات مياه الشرب الضخمة بالمحافظة تسير بمعدلات غير مسبوقة وأوشكت على الانتهاء.

ووجه رئيس مجلس الوزراء وزيري التخطيط، والإسكان، ومحافظ الدقهلية، بضرورة تنسيق الجهود والعمل على مراجعة الموقف الحالى للمشروعات الجارى تنفيذها فى قطاعات الصحة والإسكان، وتحديد الأولويات الخاصة بتنفيذ تلك المشروعات وتدبير المبالغ المطلوبة لها، وتحديد برامج زمنية لإنجازها.

وخلال العرض، أشار محافظ الدقهلية إلى أن المحافظة تشهد العديد من المشروعات المفتوحة في مختلف القطاعات الخدمية والتنموية، ففى قطاع الإسكان والمجتمعات العمرانية تم إتمام مشروع للإسكان الاجتماعى بجمصة يضم 4272 وحدة سكنية، كما يجرى العمل فى مشروع آخر بجمصة بإجمالى 3072 وحدة، هذا إلى جانب مشروع الإسكان الإجتماعى بأجا والمنزلة وبنى عبيد والمطرية ويضم 476 وحدة، ومشروع الإسكان التعاونى بالمنصورة 944 وحدة، مؤكدا أنه يجرى العمل على إتمام تلك المشروعات وتنفيذ أعمال التنسيق العام للموقع وربطها بالمرافق العامة ليتسنى تخصيصها لمستحقيها فى أقرب فرصة.

وفيما يتعلق بمشروعات قطاع المياه والصرف الصحي ، أشار المحافظ إلى أنه يتم تنفيذ العديد من المشروعات لتحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، وتشمل محطة مياه منية النصر بطاقة 51 ألف م3/ يوم، ومحطة مياه ميت خميس بقدرة 102 ألف م3/يوم، ومحطة مياه ميت غمر قدرة 112 ألف م3/يوم، واستكمال شبكات محطة مياه ميت فارس قدرة 38 ألف م3/يوم، واستكمال شبكات محطات الرفع بالقرى التابعة لمحطة صرف صحى السنبلاوين، ومحطة معالجة برج نور الحمص طاقة 8000 م3/يوم، ومحطة صرف صحى ميت العامل بطاقة 20 ألف م3/يوم، ومحطة معالجة الصرف الصحى بالحجايزة بطاقة 3000 م3/يوم.

وحول ما يتصل بمشروعات قطاع الصحة والسكان فقد تضمنت المشروعات التى استعرضها المحافظ، إتمام مستشفى بنى عبيد المركزى وتوسعات مبنى مستشفى دماص المركزى وتسليمهما لوزارة الصحة لإعداد خطة التشغيل، واستمرار العمل فى مشروعات إنشاء الوحدة الصحية بكفر النعمان وسرنجا بمركز ميت غمر، وتوسعات المبنى القديم لمستشفى المنصورة العام، ومستشفى المقاطعة المركزى بالسنبلاوين، وإنشاء مستشفى حميات المنصورة، ومستشفى طلخا المركزي. كما تضمنت مشروعات قطاع الصحة إقامة وتجهيز مركز علاج الأورام بميت غمر، حيث يجرى توريد جهاز جاما كاميرا وتجهيز الغرف الخاصة به، كما يتم توريد جهاز الأشعة المقطعية وتجهيز الغرفة الخاصة به، كما يجرى تركيب مصعدين لخدمة نزلاء المركز.

وفيما يتعلق بمشروعات قطاع التربية والتعليم والتعليم الفني، فقد تم إنهاء مدرسة النصر للتعليم الأساسى بالمقبولة، ومدرسة الكمال للتعليم الأساسى ببساط، كما يجرى العمل فى مشروعات أخري تضم إحلالا كليا لمدرسة عاطف مخيمر الثانوية، وتوسعات مدرسة منشأة عبد الرحمن للتعليم الأساسي، وإنشاء مدرسة كتامة للتعليم الأساسي، وإنشاء مدرسة المحفوظة الإبتدائية المشتركة، وإنشاء مدرسة النهضة الإعدادية، وإنشاء مبنى إقامة مدرسة المتفوقين بجمصة، وإنشاء مدرسة ميت غمر الثانوية الميكانيكية، وإنشاء مدرسة صلاح سنبل الابتدائية المشتركة بدماص، وإحلال كلى لمدرسة عزبة عشرة للتعليم الأساسي، وإحلال كلى لمدرسه الحوتة الابتدائية، وإحلال كلى لمدرسة ابن سلام والزهراء الإبتدائية، ومدرسة مصطفى عرفان للتعليم الاساسي، وإنشاء مدرسة شاوة الإعدادية، وإنشاء مدرسة عزبة مليكة للتعليم الأساسي.

أما فيما يتصل بمشروعات قطاع النقل فقد تم الانتهاء من مشروعات إعادة رصف طريق المنصورة/السنبلاوين بطول 21 كم، والمرحلة الأولى من مشروع كبارى ازدواج طريق الزقازيق / السنبلاوين من كم.5 إلى كم 16، كما قارب الانتهاء من محور كبارى طلخا على النيل 5 كم و محور كبارى سندوب. كما تشمل مشروعات النقل ازدواج طريق الزقازيق / السنبلاوين حول مدينة السنبلاوين بطول 6.5 كم ويحتوى 3 كباري، وازدواج طريق المنصورة / مدخل كوبرى طلخا الجديدى بطول 10 كم، وازدواج طريق المنصورة /طناح / دكرنس بطول 16 كم، إلى جانب مشروع تطوير نظم التحكم للمزلقانات ويشمل 98 مزلقاناً تم الانتهاء من 11 مزلقاناً منها.

وأضاف المحافظ أنه فيما يتعلق بمشروعات قطاع الري والموارد المائية فتتضمن تغطية مصرف طنبول وإحلال كوبري عليه، وتغطية ترعة جانبية البوهية اليسري، وتطوير المساقى.

... كما اهتمت كافة الصحف بتفقد الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والانتاج الحربي واللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية المتمركزة بنطاق شمال سيناء‏ للوقوف على الحالة الأمنية ومتابعة إجراءات تنفيذ الخطط والمهام الامنية التي تكلف بها قوات انفاذ القانون لتأمين المواطنين والتعامل مع الجيوب والبؤر الارهابية بمناطق مكافحة النشاط الارهابي بسيناء‏ .‏

وإستمعا الوزيران إلى شرح تناول سير العمليات والجهود الأمنية المبذولة بالتعاون بين قيادة شرق القناة والجيشين الثاني والثالث الميداني وعناصر الدعم من الأفرع الرئيسية وأجهزة الشرطة المدنية, كما تفقدا عددا من الكمائن ونقاط الإرتكاز الأمنية علي الطرق والمحاور الرئيسية والإطمئنان على الأحوال المعيشية والإدارية للعناصر المكلفة بعمليات التمشيط والمداهمة للأوكار والبؤر الإرهابية والقضاء علي العناصر التكفيرية وفرض السيطرة الامنية الكاملة علي هذه المناطق.

وخلال لقائه بمقاتلي القوات المسلحه والشرطه بالعريش قام الحاضرون بالوقوف دقيقة حدادا تحية لأرواح الشهداء والمصابين الذين قدموا أرواحهم ودمائهم فداء لمصر وشعبها العظيم.

ونقل الفريق أول صدقي صبحي تحية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، إلى كافة القوات واعتزازه بعطائهم وتضحياتهم في الحفاظ على الامانة التي كلفهم الشعب بها لحماية الوطن والدفاع عن مقدساته وسلامة أراضيه .

وأكد القائد العام أنه لا تهاون أو تسامح في مواجهة قوي الشر والفساد وكل من يحاول استباحة ارض مصر وحدودها وسيادة شعبها على أراضيها،وأن ما يحققه أبطال القوات المسلحة والشرطة المدنية من انجازات ونجاحات متلاحقة لاقتلاع جذور الإرهاب والتطرف من فوق أرض سيناء الطاهرة يعكس عظمة وبسالة خير أجناد الأرض وقدرتهم على حماية أمن مصر القومي.

وأشار وزير الدفاع إلى الدعم الكامل من القيادة العامة للقوات المسلحة لقوات شرق القناة لتنفيذ كافة التدابير والإجراءات المتعلقة بالإستراتيجية الأمنية بسيناء وتوفير سبل الحياة الكريمة لاهالي سيناء الذين يقفون جنبا إلي جنب مع رجال القوات المسلحة والشرطة المدنية في التصدي للارهاب والمضي نحو إستعادة الأمن والأمان وتهيئة المناخ الملائم للانطلاق نحو الاستثمار والتنمية للمرحلة المقبلة, مشددا علي ضرورة الحفاظ علي أعلي درجات اليقظة والجاهزية للتصدي لكافة التهديدات والمواقف العدائية المحتملة, مع التطوير المستمر في التكتيكات والأساليب التي يتم تنفيذها لإحباط المخططات والمحاولات التي تستهدف عناصر القوات المسلحة والشرطة خلال تنفيذ المهام.

من جانبه .. أكد اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية أن الجيش والشرطه سيظلان في طليعة الشعب المصري بما يبذلوه من جهود وتضحيات لمواجهة الارهاب وتأمين الجبهة الداخلية والتصدي للتحديات المختلفة التي تواجهها الدولة المصرية ، ويثبتون للعالم أن مصر ماضية بكل قوة نحو إستعادة الأمن والأمان بهذا الجزء العزيز من أرض مصر .

وقام القائد العام ووزير الداخلية بتكريم عدد من الضباط وضباط الصف والصناع والمجندين المتميزين من رجال القوات المسلحة ورجال الشرطة تقديرا لجهودهم في تحقيق العديد من النجاحات الأمنية خلال العمليات في سيناء وإجراء قرعة علنية لاختيار عدد من المكرمين لاداء فريضة الحج لهذا العام.

حضر الجولة الفريق أسامة عسكر قائد قيادة شرق القناة واللواء أركان حرب ناصر عاصي قائد الجيش الثاني ومدير أمن شمال سيناء اللواء السيد الحبال .

وبشأن جهود مصر الخارجية، ألقت الصحف الضوء على زيارة وزير الخارجية سامح شكري إلى لبنان ، وأبرزت جهود مصر من أجل إنهاء الأزمة السياسية فى لبنان، حيث زار وزير الخارجية، عددا من القيادات اللبنانية، وأكد أن مصر تسعى للإسهام فى حل الأزمة اللبنانية وفقا لرؤية شاملة والتوافق الذى تتم صياغته بين الأطراف السياسية اللبنانية، ليبقى لبنان عنصرا فاعلا فى إطار الأمن القومى العربى والهوية العربية، وفى إطار العلاقة الخاصة بين البلدين .

وقال شكرى “نحن على ثقة فى أن هذه الأزمة وهذا الفراغ سوف يتم حلهما بمسئولية لمسناها لدى الأطراف كافة، الأمر الذى سيؤدى إلى تحقيق الرخاء والاستقرار للشعب اللبنانى”.

وأكد تطلع مصر للتواصل والاستماع إلى كل الرؤى الهادفة إلى تأمين المصلحة اللبنانية، وأنها ستبذل كل جهد لمتابعة التواصل والعمل على تقريب وجهات النظر والسير قدما لإنهائها.

وأشار شكرى الى أن الدور المصرى ليس مرتبطا بأى أدوار أخري، وإنما هو منطلق من اهتمامنا، ومن الإطار التضامنى الذى يربط الدول العربية بعضها بعضا فى الجامعة العربية، إضافة إلى العلاقات الثنائية.

وزار شكرى «بيت الوسط» مقر تيار المستقبل حيث عقد اجتماعا مع رئيس كتلة «المستقبل» النيابية فؤاد السنيورة، فى حضور عدد من الوزراء والنواب، لبحث سبل تخطى الأزمة اللبنانية.

كما زار رئيس حزب «القوات اللبنانية» سمير جعجع ، وعقب اللقاء، أكد جعجع أن مصر لعبت فى كل المراحل، منذ استقلال لبنان حتى الآن، أدوارا إيجابية فى كل ما له مصلحة للبنان، بينما أوضح شكرى أنه تم بحث سبل العمل معا لتحقيق مصلحة مشتركة لمواجهة التحديات العديدة فى المنطقة العربية.

وعن نجاحه فى تقريب وجهات النظر بين الفرقاء اللبنانيين حول المرشح الأفضل لرئاسة الجمهورية، قال شكرى: نحن نتطلع للتواصل والاستماع إلى كل الرؤى الهادفة إلى تأمين المصلحة اللبنانية، وسوف نبذل كل جهد للاستمرار بهذا التواصل والعمل على تقريب وجهات النظر والسير قدما لإنهاء الأزمة .

كما زار شكري رئيس «تكتل التغيير والإصلاح» النائب العماد ميشال عون ، وأكد خلال الزيارة اهتمام مصر البالغ بالشأن اللبناني بحكم الإرث التاريخي والتواصل المستمر على مستوى الشعبين وأهمية العمل على تعزيز الدولة المركزية ومؤسساتها لتستطيع مقاومة الإرهاب وتحقيق الازدهار والاستقرار للشعوب فى جو من الأمان والأمن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا