النقل تبدأ تنفيذ مترو الهرم فى الربع الأول من عام 2017

شهد الدكتور جلال سعيد وزير النقل مراسم توقيع عقد الأعمال الاستشارية للإشراف على تنفيذ مشروع المرحلة الأولى من الخط الرابع للمترو وذلك بحضور الدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والدكتورة داليا خورشيد وزير الاستثمار والدكتور أحمد زكى بدر وزير التنمية المحلية واللواء كمال الدالى محافظ الجيزة والمهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة ورئيس وقيادات الهيئة القومية للأنفاق وقيادات وممثلى هيئة التعاون الدولى اليابانية (جايكا) وتاكيهيرو كاجاوا السفير اليابانى بالقاهرة.

واوضح وزير النقل أن الخط الرابع للمترو هو أحد مشروعات البنية الأساسية الهامة فى مجال نقل الركاب وسيساهم بشكل كبير فى حل مشكلة اختناقات المرور السطحى داخل إقليم القاهرة الكبرى بكافة الميادين والشوارع الرئيسية والتقاطعات فى المناطق التى يخدمها الخط، بالإضافة إلى أنه يساهم فى تقليل نسبة التلوث البيئى والضوضائى نتيجة التكدس المرورى بالشوارع والميادين.

وأضاف سعيد أن الخط الرابع يعتبر أحد الروافد الرئيسية لشبكة مترو الأنفاق المكونة من ستة خطوط والتى سوف تنقل عند اكتمالها ما يزيد على عشرة ملايين راكب يومياً وسوف يمثل هذا الرقم حوالى 50% من إجمالى رحلات الركاب بإقليم القاهرة الكبرى مضيفا ان النسبة الباقية سوف تظل موزعة على باقى وسائل النقل الأخرى.

وأوضح الوزير أنه طبقاً للدراسات فإن المرحلة الاولى من هذا الخط سوف تنقل حوالى 700 ألف راكب يومياً وسيؤدى ذلك إلى تخفيف العبء بصورة خاصة شارع الهرم وميدان الجيزة اللذين يعتبران أزحم المناطق بالقاهرة الكبرى، هذا وسوف تصل طاقة الخط الى 1.8 مليون راكب عند اكتماله.

أضاف وزير النقل أن وزارته ستطرح أعمال تنفيذ المرحلة الأولى من الخط الرابع لمترو الأنفاق في أقل من أسبوع، موضحا أنه سيتم الانتهاء من هذه المرحلة في 6 سنوات.

وأضاف سعيد أن الطرح سيكون لتحالفات من شركات يابانية وشركات مصرية، حيث تم اختزالها لقوائم، وأن هذه القوائم سوف يتم دعوتها لكي تتقدم بأسعارها لتنفيذ هذه المرحلة.

وتوقع سعيد أن تبدأ أعمال الإنشاء في شهر مارس أو أبريل المقبل، مشيرا إلى أنه من الممكن الانتهاء من اختيار الشركات المنفذة في فترة تتراوح بين شهرين إلى ثلاثة أشهر.

وأوضح سعيد أن هذه المرحلة معقدة، نظرا لأن الخط يمر داخل كتل سكنية كبيرة وشوارع رئيسية في محافظة الجيزة، فضلا عن مرورها تحت نهر النيل في منطقة يتسع فيها عرض النهر جدا، بالإضافة إلى مرورها بجانب المتحف الكبير.

واستطرد قائلا: “نضع في اعتبارنا عند بداية الأعمال الانشائية الحفاظ على سلامة كافة المنشآت سواء الاثرية أو غير الأثرية”.

جدير بالذكر أن المرحلة الأولى تتكون من 18 محطة (16 محطة نفقية ومحطتان سطحيتان)، وأن طول هذه المرحلة 19 كم، والتنفيذ هذه المرة سيتم من خلال قرض ياباني ميسر يبلغ 1.28 مليار دولار، ويغطي تقريبا 40% أو 45% من تكلفة إنشاء هذا الخط، والقرض مدته 30 سنة بفائدة 0.2% أو 0.3%، وقد تم التوقيع على القرض منذ أربع سنوات، وتم اليوم توقيع عقد الاستشاري المكون من خمسة شركات (ثلاثة شركات يابانية وشركتان مصريتان).

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا