مصر تشارك ضمن مشروع المحافظة على التراث العمرانى بالدول العربية

شارك المهندس محمد أبو سعدة، رئيس الجهاز القومى للتنسيق الحضارى فى الاجتماع الذى عقد بمقر المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم بتونس لإطلاق مرصد التراث المعمارى والحضارى فى الدول العربية، وذلك بناءً على اجتماع مجلس وزراء السياحة العرب فى دورته السادسة، والذى أقر مشروع الميثاق من أجل المحافظة على التراث العمرانى فى الدول العربية وتنميته.
ومن أهم أهداف هذا المرصد المساهمة فى تشخيص التراث المعمارى والعمرانى الموجود فى البلاد العربية، والتعريف به باعتباره من مكونات الهوية والحضارة العربية، والمساهمة فى المحافظة عليه وحمايته من النسيان والاندثار والإتلاف والنهب والدمار، إضافة إلى هذا المساهمة فى إحيائه وتنميته وإدماجه فى الدورة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للدول العربية.
وتتضمن الأهداف، تطوير القوانين المتعلقة بالمحافظة على التراث المعمارى والعمرانى وصيانته، وأيضا تشجيع التخطيط التشاركى فى مجال المحافظة على التراث وصيانته، وحماية المدن المهددة حالياً بمخاطر الحرب فى البلاد العربية (العراق- سوريا- اليمن- ليبيا)، وإنشاء قاعدة بيانات موحدة حول التراث العمرانى والمعمارى للبلاد العربية.
وقدم "أبوسعدة" من خلال الجهاز القومى للتنسيق الحضارى تجربته مصر فى حفظ وتسجيل المبانى التراثية والتى تعتبر من التجارب الرائدة فى هذا المجال.
جدير بالذكر أن من شارك فى هذا الاجتماع ممثلين من دول المغرب- الجزائر- تونس- الإمارات- لبنان- فلسطين- ليبيا- سلطنة عمان- مملكة البحرين- قطر- الأردن.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا