سحر نصر: اتفاقيتان مع «الأوروبي للإعمار» والبنك الدولي.. ومباحثات مع مسئول سويسري لدعم بلاده لمشروع إزالة الألغام

التقت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، مساء أمس السبت سوما تشاكاراباتى، رئيس البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، على هامش ترأسها وفد مصر فى الاجتماعات السنوية للبنك الدولى بالعاصمة الأمريكية "واشنطن"، بحضور السفير ياسر رضا، سفير مصر لدى واشنطن، والوزير المفوض راجى الإتربى، المدير التنفيذى لمصر فى البنك الدولى، والدكتور شهاب مرزبان، مساعد الوزيرة، ونهال حلمى، مستشارة الوزيرة.

واستهلت "نصر"، اللقاء بالترحيب برئيس البنك، مشيدة بالتعاون المثمر بين مصر والبنك، خاصة من اعلانه مصر كدولة عمليات فى أكتوبر 2015م، حيث استثمر البنك نحو 1.799 مليون يورو في 33 مشروعا يمثل القطاع الخاص نسبة 61%.

وأعرب رئيس البنك، عن سعادته بزيارته الأخيرة إلى مصر ولقائه الرئيس عبد الفتاح السيسى، والنتائج التى أسفرت عنها الزيارة من زيادة حجم التعاون بين مصر والبنك.

وناقش الجانبان، الاستراتيجية الجديدة بين الحكومة المصرية والبنك الأوروبى، حيث اتفقا على ضرورة العمل معا من أجل الانتهاء من إطلاق الاستراتيجية الأولى للبنك المتعلقة بمصر ومن المنتظر أن يصل المديرين التنفيذيين للبنك 24 أكتوبر الجارى لمتابعة التطورات فى الاستراتيجية المنتظر عرضها على مجلس إدارة البنك لاطلاقها فى موعد اقصاه مطلع العام المقبل، وفى هذا الإطار، أكدت الدكتورة الوزيرة على أنها يجب أن تكون متناسبة مع أولويات الشعب المصري، وبرنامج الحكومة الذى اقره مجلس النواب.

وشددت الوزيرة، على أهمية دعم البنك لمجال الطاقة المتجددة وخاصة الطاقة الشمسية، والتى تأتى على رأس أولويات الرئيس، لكونها تسهم فى التصدي لتغيرات المناخ، وتمثل فى تحقيق التنمية المستدامة على المدى الطويل، وهو ما أكد عليه رئيس البنك، بأنه تم تخصيص 500 مليون يورو من البنك لدعم هذا القطاع، مؤكدا أن مصر تسير فى الاتجاه الصحيح.

وتعتبر مصر ثالث أكبر دولة فى العالم من حيث حجم الدعم المقدم من البنك الأوروبي، ويتوقع أن تكون ثانى أكبر دولة قريبا.

كما شهدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، توقيع اتفاقية خدمات استشارية مالية لتطوير ميناء أبو طرطور، بين وزارة المالية، ومؤسسة التمويل الدولية، التابعة لمجموعة البنك الدولى، على هامش ترأسها وفد مصر فى الاجتماعات السنوية للبنك الدولى بالعاصمة الأمريكية "واشنطن" حيث وقع عن وزارة المالية، أحمد كوجك، نائب وزير المالية للسياسات المالية، وعن مؤسسة التمويل الدولية، مؤيد مخلوف، مدير المؤسسة عن منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا.

وتهدف الاتفاقية لتطوير ميناء أبو طرطور الذي يعد مبادرة يتم تنفيذها بواسطة وزارة التجارة والصناعة لتطوير الميناء، ويتم التنسيق مع الوحدة المركزية للشراكة بين القطاعين التابعة لوزارة المالية، الذي يقع على البحر الأحمر على بعد 5 كم جنوب ميناء سفاجا التجاري، بحيث يكون أول ميناء صناعي في مصر من خلال الشراكة بين القطاعي العام والخاص.

وسوف تقوم مؤسسة التمويل الدولية بإدخال مشاركة القطاع الخاص في المشروع عن طريق اجتذاب شريك استراتيجي يقوم بتطوير، وتمويل، وتشغيل، وصيانة ميناء أبو طرطور، حيث أظهرت الدراسة أنه هناك قابلية في السوق لتجارة السلع الجديدة من خلال ميناء أبو طرطور، شاملة، على سبيل المثال لا الحصر، الحبوب - القمح والذرة - وتربية الماشية، والأسمدة، والكبريت، وبناءً على حجم الحمولة المتوقعة والعائدات ذات الصلة بالجهاز التنفيذي للمشروعات الصناعية والتعدينية والمستثمر الخاص.

ومن المتوقع أن يتولى القطاع الخاص تطوير رصيف جديد متخصص، وتشغيله، وصيانته، وتشغيل وصيانة الرصيف الحالي لتصدير الفوسفات، كما سيتم ضم الرصيفين معا في مكان واحد لتتسع المساحة وتشمل الأنشطة التجارية الخاصة بتربية الماشية والكبريت.

واجتمعت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولي، مساء أمس السبت 8 أكتوبر 2016م، بجوهان شنايدر، وزير الاقتصاد بدولة سويسرا، ورئيس الاتحاد السويسرى الحالي، على هامش ترأس الوزيرة وفد مصر فى الاجتماعات السنوية للبنك الدولى بالعاصمة الأمريكية "واشنطن".

واستهلت الوزيرة، الاجتماع بالترحيب بالوزير السويسرى، مؤكدة على حرص الوزارة لدفع علاقات التعاون بين البلدين، وتناول اللقاء الإعداد لزيارة الوزيرة إلى سويسرا المنتظر عقدها في نوفمبر 2016، والإعداد والتنسيق للتوقيع على إعلان نوايا مشترك بين البلدين خلال الزيارة كآلية من آليات تفعيل التعاون بين البلدين في العديد من المجالات.

كما ترأست الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، مساء أمس السبت، وفد مصر فى حوار وزارى حول تغير المناخ بحضور الدكتور جيم كيم، رئيس مجموعة البنك الدولى، على هامش الاجتماعات السنوية للبنك بالعاصمة الأمريكية "واشنطن".

وأوضحت الدكتورة الوزيرة، أن في مصر العديد من الآثار السلبية المحتملة لتغير المناخ مثل ارتفاع منسوب مياه البحر، والأمن الغذائي، الأمر الذي يؤثر بشدة على صحة المواطن والاقتصاد القومي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا