خالد صلاح يكشف بالفيديوهات والمستندات مخطط الشيعة لاختراق مصر..أساليب جديدة للتوغل داخل الدولة..ويؤكد: يبثون برنامج مصر الفاطمية يتلقى اتصالات من شيعة مصر..ويحذر من تحول المذهب لسلاح سياسى يثير الفوضى

فتح الكاتب الصحفى خالد صلاح، رئيس مجلس إدارة وتحرير "اليوم السابع"، الملف الشائك داخل مصر فى برنامجه "على هوى مصر"، وهو"التمدد الشيعى وخطره على الدولة المصرية"، وعرض خلال برنامجه فيديوهات ووثائق تؤكد أن الشيعة ينوون التوغل داخل الدولة للسيطرة عليها مثلما فعلت إيران داخل اليمن وسوريا ولبنان عن طريق رجالهم هناك.
وقال الكاتب الصحفى، إن هناك عمليات اختراق شيعى تجرى الآن داخل مصر، مشيرا إلى عدم وجود مشكلة لدى المصريين حيال المذهب، لكن الخطورة أن يتحول هذا الاعتقاد من موقف دينى وعقائدى إلى سلاح سياسى يثير فوضى داخل الدولة المصرية ويتحول الانتماء ضد الدولة والوطن.
وأضاف:"موضوع المذهب شئ يخصك، لأنه وبينك وبين الله، لكن الخطورة أن يتحول هذا الاعتقاد إلى ثغرة للاختراق"، لاسيما أن هناك أصابع كثيرة خاصة بهذا الشأن تظهر بوضوح وتتوسع داخل مصر، مشددا على ضرورة الانتباه لهذا الأمر حتى لا تصبح مصر مثل اليمن والعراق بسبب ما فعله الشيعة وإيران داخلها، موضحا أنه "علينا أن نرى العمليات التى تجرى فى العراق من الحشد الشيعى هناك، نتيجة تحول المذهب إلى سلاح سياسى".
وأشار خالد صلاح، ببرنامج "على هوى مصر" الذى يذاع على فضائية النهار one ، إلى أن هناك برنامج يبث على قناة "فدك" الشيعية يدعى "مصر الفاطمية" يخاطب المجموعات الشيعية داخل مصر، ويتلقى اتصالات هاتفية من الشيعة المصريين، ويتطاولون على أهل السنة وكل الشيوخ مثل الشيخ محمد حسان وغيرهم، ويصفوهم بـ"المضللي"، لافتا إلى أن تلك المحطة تُمول من إيران ورجال أعمال شيعة عراقيين يعملون ضد مصر لإسقاطها فى فخهم، محذرا:" الموضوع مربوط بحبل سرى لدى الحرس الثورى الإيرانى".
وبحسب الفيديو الذى أذاعه رئيس تحرير "اليوم السابع" عبر برنامجه، فإن شيخ شيعى عراقى يزعم أنه لا يستطيع أحد أن ينكر المد الشيعى فى مصر، وأن أغلب أهل مصر على مذهب الشيعة وغير ذلك يعد ضلالات، كما تطاول الرجل على السيدة عائشة وقارن بينها وبين السيدة فاطمة الزهراء ابنة النبى صلى الله عليه وسلم، لأن الأولى بنت أبى بكر الصديق، كما زعم أيضا أن السلفيين تأثروا بالحركة الوهابية الخبيثة، حسب وصفه لها.
واعتذر خالد صلاح عما ذكره هذا الشيعى داخل الفيديو الذى أذاعه عبر البرنامج، وأكد أن الهدف معرفة ورؤية هذا الإسفاف فى الحديث عن الصحابة من قبل هؤلاء الأشخاص، كما أذاع فيديو آخر يُظهر حمل علم مصر بمسيرة فى كربلاء بالعراق تحيى ذكرى عاشوراء من قبل الشيعة، مشيرا إلى أن هذا الأمر حدث من قبل وفد مصرى شارك فى تلك المسيرة الشيعية.
وأكد الكاتب الصحفى أن هناك أشخاص يعملون فى الخفاء داخل الدولة، لتحويل المذهب الشيعى إلى سلاح سياسى بمصر لتحويلها إلى عدة دول بعد تقسيمها، مضيفًا:"هناك تفجيرات فى الخليج بسبب الشيعة، ويوضح ذلك الصراع المذهبى بينهم وبين السعودية فى اليمن"، وتابع:"الشيعة عبروا البحر الأحمر، وأتوا إلى مصر ويعملون ضد الدولة لتقسيمها، ويصورون فيديوهات ويرفعونها على اليوتيوب ليؤكدوا تواجدهم بالدولة المصرية".
واختتم خالد صلاح فقرته قائلًا "نتحدث عن مؤسسة كاملة بتشتغل علينا، وعلينا أن نرى إلى أين سيقودنا هذا بعد سنوات، ويجب أن نرى أيضا كيف قامت إسرائيل، وهل كان هناك دولة تدعى إسرائيل من قبل، وممكن نلاقى بعدين مصر دولة واثنين وثلاتة!!".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا