مدير وحدة أطفال الأنابيب: الحقن المجهرى يحد من الأمراض الوراثية

صرح الدكتور "على موافى" مدير معامل وحدة أطفال الأنابيب بقصر العينى، على هامش الاحتفال بمرور 7 سنوات على إنشاء وحدة "تأخر الإنجاب" بمستشفى النساء والتوليد بقصر العينى عن تكاليف المعمل، قائلا: " منذ 7 سنوات كانت تكلفة هذا المعمل مليون جنيه وقمنا بعمل مستحدثات عليه على بقيمة مليون جنيه أخرى، وفى حالة طلبنا لإقامة وحدة ثانية سيتم تضاعف هذه القيمة وفقا للأسعار الجديدة للدولار".
وأضاف: " التقدم العلمى إنجاز كبير نستطيع من خلاله علاج الكثير من الأمراض خاصة الوراثية ونحد من مشكلاتها التى تؤثر على حياة الأطفال وقد تؤدى بهم للوفاة المبكرة، ومن أكثر التقنيات العلمية التى تساعد فى الحد من الأمراض الوراثية هو الحقن المجهرى حيث إننا ننقل للأم جنينا خاليا من الأمراض الوراثية يولد من جديد وتكون سلالته فيما بعد خالية أيضا من الأمراض الوراثية".
وأشار الدكتور "موافى" إلى أن ميزانية وحدة "تأخر الإنجاب" من الدولة مليون ونص للأجهزة ولكن الصيانة وإعادة تجديد الأجهزة تحتاج إلى ميزانية مضاعفة عن ذلك، أبسط الأجهزة التى نحاول شرائها حاليا هو الحضانات الجديدة التى تحتوى على خاصية الكاميرا والتصوير، هذه التقنية غالية الثمن نحتاج إليها فى الوحدة الجديدة التى نقوم بإنشائها".
وتعليقا منه على شدة التزاحم على أبواب المستشفى،قال "موافى": "الازدحام الذى نشاهده يوميا أمام قسم النساء والتوليد ليس جميعهن مريضات فمع كل مريضة يحضر معها من 4 إلى 20 مرافقا، نساء ورجال كثيرة وهو ما يعطى انطباعا أن المستشفى شديدة الازدحام ولكن فى حال توافدهن مع الزوج والأم فقط لن نشعر بهذه المشكلة التى تصل بهم أحيانا إلى افتراش أرصفة المستشفى".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا