حلمى طولان يحلل مباراة المنتخب والكونغو: الثلاث نقاط أهم من الأداء.. الحضرى يستمر حتى الـ 50 عاماً.. صلاح والسعيد وحامد نجوم .. تغيير تريزيجيه تأخر.. والأخطاء الدفاعية تحتاج العلاج قبل لقاء غانا

أبدى حلمى طولان المدير الفنى للزمالك الأسبق سعادته البالغة بفوز المنتخب الوطنى اليوم على الكونغو بهدفين مقابل هدف فى مستهل مشواره بتصفيات أفريقيا المؤهلة لكأس العالم بروسيا 2018، مؤكدا أن الفوز يعد فاتحة خير على الكرة المصرية نحو تحقيق حلم الملايين بالتأهل للمونديال بعد غياب 28 عاما .
وأضاف طولان أن المنتخب أدى مباراة جيدة جدا بالرغم من وجود أخطاء دفاعية، إلا أن المحصلة النهائية كانت فوز الفراعنة بثلاث نقاط وتصدر المجموعة، مؤكدا أن ذلك سيكون نقطة فارقة فى مشوار المنتخب خلال مباريات المجموعة.
ثلاث نجوم والحضرى سد منيع
وأشاد مدرب الزمالك الأسبق بمستوى الثلاثى محمد صلاح وطارق حامد وعبد الله السعيد ،مشيرا إلى أنهم أدوا ما عليهم خلال أحداث اللقاء بشكل رائع، بالإضافة لعصام الحضرى حارس المرمى الذى أكد أنه يقوم بتدريبات يومية تجعله يستمر فى الملاعب حتى سن الخمسين.
وأضاف مدرب الشرطة والطلائع الأسبق أن المنتخب استحوذ على 60 % من مجريات المباراة ، وأضاع لاعبوه العديد من الفرص السهلة وخاصة الثنائى السعيد وصلاح، اللذين كانا من السهل أن ينهيا المباراة من الشوط الأول وهو ما جعله يخشى تحقيق نتيجة سلبية بعد ضياع العديد من الفرص.
منتخب له شخصية
وعن أفضل ما أسعده خلال لقاء اليوم أوضح طولان أنه شعر لأول مرة منذ قدوم كوبر على رأس القيادة الفنية أن المنتخب بات له شخصية مستقلة، بعدما حول خسارته فى بداية الشوط الأول إلى التعادل ثم الفوز بهدفين مقابل هدف وهى من شيم الكبار فقط .
تغيير تريزيجيه
أما عن التغييرات فقد أشار حلمى طولان إلى أنها جاءت فى أسلوب اللعب وفى المراكز، فباسم مرسى أجهد نتيجة المجهود الزائد الذى بذله أثناء اللقاء، بينما تغيير محمود تريزيجه كان ضروريا بل إنه تأخر كثيرا خاصة وأن الأخير مثل عبئا كبيرا على محمد عبد الشافى الظهير الأيسر، نظرا لأنه لم يقم بواجباته الدفاعية، وهو ما أدى إلى التسبب فى ثغرة بالمنطقة اليسرى للمنتخب، إلا أنه عاد وأكد أن ما أسعده أنها جاءت هجومية بإشراك أحمد حسن كوكا ورمضان صبحى، فالأول كان محطة مهمة فى منطقة الوسط لبناء الهجمات ، بينما مثل الثانى مثلثا هجوميا قويا مع صلاح والسعيد، ونقل الكرة من منطقة وسط الملعب المصرى إلى منطقة وسط الخصم.
الأخطاء الدفاعية واضحة
واختتم طولان حديثه بالقول إن الفوز يجب ألا ينسينا الأخطاء الدفاعية فى كل ما يخص الجوانب الدفاعية، خاصة فى التمركز داخل منطقة الجزاء خاصة فى الكرات العرضية، التى باتت تمثل خطرا على الأندية والمنتخبات الوطنية، مشيرا إلى أن مدافعى المنتخب يحتاجون للتدريب الكثير لتصحيح الأخطاء قبل لقاء غانا المقبل فى الجولة الثانية من التصفيات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا