ممثلو الدول الأفريقية في مؤتمر "البا " يطالبون مصر بالضغط على حكومات بلادهم للقضاء على فيروس سي.. صور

طالب ممثلو الدول الأفريقية المشاركة في المؤتمر الأول للجمعية الإفريقية لمرضي الكبد "ألبا" القيادة المصرية بالضغط علي باقي الحكومات الافريقية لدعم ملف القضاء علي فيروسات الكبد وإعلان افريقيا خالية من فيروس "سي".

وأكد الدكتور دياللو عبد الرحمن ممثل دولة غينيا كوناكري في اجتماعات اليوم الثاني للمؤتمر أن مشكلة افريقيا تتمثل في عدم وجود احصائيات ونسب دقيقة عن معدلات الاصابة بفيروسات الالتهاب الكبدي، بالإضافة لعدم توافر الادوية الحديثة لمضادات الفيروسات الكبدية لديهم مثل مصر، موضحا أن اغلب الدول الأفريقية لا تتمتع بدعم القيادة السياسية ومؤسسات المجتمع المدني كالتي تتمتع بها مصر بالإضافة الي عدم وجود مخصصات مالية كافية.

من جانبه أشار "ستانس انجاروكي" ممثل دولة رواندا في المؤتمر إلى أن بلاده لا توفر علاج فيروس سي، مشيرا الي ان رواندا سوف تشن حملة تضم قيادات الدولة سواء السياسيين أو رجال الدين والشباب ورجال الدولة والجيش لمواجهة فيروس سي وتكاتف الشعب معهم نظرا لأن الجميع من الممكن ان يكون مصابا بالمرض دون أن يعرف .

وأعلن ستناس عن إطلاق رئيس دولة رواندا نداء لشن حملة توعية خاصة ان اغلب المناطق الفقيرة فى الدولة لا تعلم شيء عن ذلك المرض وعليها التغلب عليه وتجنب وجود حالات وفيات.

وقال ستناس ان رواندا لديها ١٢ مليون شخص مصابين بفيروس سي بنسب ٣.٧ من السكان و٣.٩ بفيروس بي.

ومن جانبه قال باتريك امبيسي ممثل دولة الكونغو في المؤتمر فى كلمته أنه شخصيا مصاب بفيروس الالتهاب الكبدي وان هناك عددا كبيرا من الأطفال المصابين بفيروس الكبد سي وبي وليس لهم علاج الدولة مطالبا بضرورة تبني قضية هؤلاء الاطفال .

وأضاف ان الأطفال الذين يقل عمرهم عن ١١ سنة حصلوا علي مصل وقائي ضد فيروس بي إلا أن اغلب السكان بدولة الكونغو لم يحصلوا علي المصل.

وأكد ان الكونغو بها عدد كبير من مصابي فيروس بي حيث تبلغ نسبتهم ٣.١ من السكان و ١.٨ مصابين بفيروس "سي" من السكان، مشددا علي ضرورة تدخل الجمعية الافريقية للكبد لتقديم مساعدات في برنامج مكافحة الالتهاب الكبدي الوبائي.

وأكد على ضرورة تعزيز وتقوية الدعم علي كل المستويات في دولة الكونغو وبدء اجراء مفاوضات طبية حول كيفية الوصول للعلاج وتفعيله وانتشاره من خلال جمعية " البا".

يذكر ان مؤتمر الجمعية الإفريقية لرعاية مرضى الكبد "البا" الأول انطلقت اعماله امس "السبت" بمشاركة وفود من مصر واوغندا ونايجيريا والكاميرون وساحل العاج ومالى وملاوى وسينغال وتوجو بروندى وغينيا وجاميبيا وغانا وموريشيوس وجنوب افريقيا وبروندى، كما يشارك فيه السفير محمد ادريس مساعد أول وزير الخارجية للشئون الإفريقية وحاتم بشات رئيس لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب والدكتور حلمى شعراوى رئيس مركز البحوث العربية والإفريقية ومصطفى الجندى عضو لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا