مؤتمر "ألبا": استراتيجية أفريقية موحدة للقضاء على فيروس سى

أكدت الدكتورة كورين ملاك شنودة المدير التنفيذى للجمعية الأفريقية للكبد "ألبا" وسفيرة النوايا الحسنة خلال مؤتمر الجمعية الأول المنعقد حاليا بشرم الشيخ، أن مصر استعادت دورها من جديد فى دعم القارة الأفريقية.
وقالت إن ممثلى الدول الــ 21 المشاركة فى المؤتمر أشادوا بالتجربة المصرية فى القضاء على فيروس سى، ومبادرة مؤسسة الكبد المصرى، والتى تسعى للقضاء على فيروس سى فى القرى المصرية تحت شعار "قرية خالية من فيروس سى".
وأوضحت "كورين" أن ممثلى الجمعيات الأفريقية يريدون تطبيق التجربة المصرية الناجحة فى التخلص من الفيروسات الكبدية على مستوى القارة مشيرة إلى أنه من خلال عرض الوضع الحالى لكل بلد وجد أن هناك بعض البلدان ليس لديها إحصائيات حقيقية، والبعض ليس لديه العلاج، ويضطرون للعلاج فى الخارج ،وهناك مشكلة أخرى، وهى انتقال فيروس بى من الأم الحامل للجنين، وأنه لا يوجد وعى صحى بكيفية نقل العدوى.
وقالت إنه سيتم وضع استراتيجية موحدة لجميع القارة لوضع خطوط عريضة لتوفيرعلاجات فيروسى سى وبى المثيلة المصرية، بأسعار مخفضة، ووضع برتوكولات مع كل بلد من خلال الجمعيات الأفريقية الأعضاء بالألبا، التى تهدف إلى أفريقيا خالية من الفيروسات الكبدية، موضحة أن الاستراتيجية تهدف إلى مزيد من برامج التوعية والمسح لمعرفة الإحصائيات السليمة لعدد المرضى فى كل بلد أفريقى.
وأضافت أنه تم عقد ورشة عمل اليوم لجميع البلدان الأفريقية وممثلى الجمعيات، وتم الاتفاق على أن كل جمعية ستقدم المعلومات الكافية ،وتوقيع برتوكولات تعاون لمساعدتهم على تحقيق الإستراتيجية والتى تشمل الدعم الفنى والطبى والعلمى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا