تصفيات المونديال.. "رباعية" الكونغو تطيح بمدرب ليبيا

قرر الاتحاد الليبى لكرة القدم إقالة المدير الفنى للمنتخب، الإسبانى كليمنتى، عقب الهزيمة الثقيلة التى تعرض لها المنتخب الليبى الليلة الماضية على يد منتخب الكونغو الديمقراطية بنتيجة 4-0 بملعب الشهداء بكينشاسا، وذلك فى إطار مباريات المجموعة الأولى بتصفيات إفريقيا المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 فى روسيا، وفقا لما نشرته اليوم الصحف المحلية.
وتسيد المنتخب الكونغولى المباراة التى انتهت لصالحه بفوز عريض على المنتخب الليبى بأربعة أهداف نظيفة، وأحرز مهاجم نادى هال سيتى الإنجليزى، ديوميرسى مبوكانى، هدفين فى المباراة، بعد عدوله عن قراره السابق بعدم المشاركة مع منتخب بلاده؛ وأحزر الهدفين الآخرين كل من جوناثان بولينجى وفيرمين موبيلى.
وكان الاتحاد الليبى قد أعلن منذ بضعة أسابيع أن مباراة تونس وليبيا فى الجولة الثانية من التصفيات ستكون الأخيرة للمدرب الإسبانى، إلا أن هزيمة الكونغو عجلت بتنفيذ هذا القرار.
ويشار إلى أن كليمنتى قد تولى مهمة تدريب المنتخب الليبى فى سبتمبر من عام 2013 خلفا لعبد الحفيظ أربيش، الذى أقيل بعد خسارته 0-1 أمام الكاميرون فى التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014.
وقاد المدرب الإسبانى المنتخب الليبى لكرة القدم لتحقيق لقبه القارى الأول فى تاريخه بعد فوزه بكأس أمم أفريقيا للاعبين المحليين 2014 على حساب غانا بركلات الترجيح فى المباراة الختامية للبطولة التى أقيمت فى جنوب أفريقيا.
ويذكر أن المدرب الباسكى يعد ثانى المدربين الأجانب الذين تولوا مهمة تدريب المنتخب الليبى، بعد البرازيلى ماركوس باكيتا (2010-2012)، الذى أوصل المنتخب الليبى إلى المرتبة الـ53 فى التصنيف الدولى للفيفا، فيما يعد أفضل مراكزه ثم ترك المنتخب بسبب مشكلات مادية.
وقاد كليمنتى المنتخب الليبى فى 14 لقاء، وفاز فى 3 مباريات فقط، وتعادل فى 6، بينما خسر 5 مواجهات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا