سفيرنا بإثيوبيا: شرحت لأديس أبابا موقف مصر من مزاعم دعم المعارضة

قال السفير أبو بكر حنفى، سفير مصر لدى إثيوبيا، إنه التقى وزير الدولة الإثيوبي للشئون الخارجية برهانى كرستوس،نهاية الأسبوع الماضى، بناء على طلب الأخير لتوضيح الموقف المصرى مما نشرته بعض وسائل الإعلام من مزاعم حول دعم القاهرة لجبهة تحرير الأورومو المعارضة .
ونفى "حنفى" أن يكون قد جرى استدعائه لوزارة الخارجية الإثيوبية، وقال فى تصريح خاص لليوم السابع : " لم يكن أستدعاءً، وأنما طلب لقاء من جانب وزير الدولة الإثيوبى للشئون الخارجية".
من جانبه قال مصدر دبلوماسى لليوم السابع، أن اللقاء بين السفير المصرى والمسئول الإثيوبى كان تشاوريا وفرصة للجانبين لتوضيح حقيقة ما نشرته بعض وسائل الإعلام الإثيوبية حول دعم مصر للمعارضة الإثيوبية، حيث أكد السفير المصرى موقف القاهرة من هذه المزاعم حول دعم القاهرة لجبهة تحرير الأورومو المعارضة، وشدد على مبدأ مصر الثابت بعدم التدخل فى الشئون الداخلية للدول.
واستنكر المتحدث باسم الخارجية، فى بيان صحفى الأربعاء الماضى، محاولات بعض الأطراف المغرضة الوقيعة ودس الفتنة بين البلدين، مسترشداً بما شهدته الفترة الأخيرة من تقارب وازدهار فى العلاقات الثنائية بين البلدين على كافة المستويات، مؤكدا أن حكومة وشعب مصر يتمنيان دوماً لدولة إثيوبيا الشقيقة الاستقرار والرخاء .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا