«هاييتي» تشهد حداداً وطنياً على أرواح ضحايا الإعصار «ماثيو»

شهدت "هاييتي"، اليوم الأحد، أول أيام الحداد الوطني الذي أعلنته السلطات لمدة ثلاثة أيام على أرواح ضحايا الإعصار "ماثيو" المدمر الذي تسبب في مقتل نحو 900 شخص وتضرر عشرات الآلاف الآخرين.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) أنه من المتوقع ارتفاع حصيلة القتلى لكن من الصعب تحديد عدد الضحايا بشكل دقيق في الوقت الراهن لأن المناطق الأكثر تضررًا في جنوب غرب البلاد مازالت معزولة.

وأضافت الشبكة البريطانية أن الإعصار "ماثيو" ضرب هاييتي مؤخراً عندما كان بمستوى عاصفة من الفئة الرابعة محملاً برياح تصل سرعتها إلى 230 كيلومترا في الساعة، وهو ما أدى إلى تدمير المنازل والطرق والبنية التحتية وإحداث دمار على نطاق واسع خاصة في مناطق جنوب البلاد.

يشار إلى أن الإعصار "ماثيو" يعد الأقوى الذي يضرب منطقة الكاريبي منذ عام 2007.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا