مقتل مدير نيابة الظاهر بـ 4 طلقات في القاهرة الجديدة بسبب قطعة أرض

قتل مجموعة من الأعراب بمنطقة القاهرة الجديدة مدير نيابة الظاهر، وأصيب ضابط شرطة بطلقات نارية، مساء الأربعاء، وتم نقلهم إلى المستشفى.
وكشفت التحقيقات الأولية أن المجني عليه الأول هو محمد يحيى مدير نيابة الظاهر، وتوجه إلى منطقة القاهرة الجديدة بصحبة أحد أصدقائه الضباط لإعادة قطعة أرض مملوكة له ولأسرته استولى عليها مجموعة من الأعراب، وأثناء التحدث معهم أطلق عليهم الجناة وابلاً من الرصاص، واستقرت الطلقات بجسد مدير النيابة وأصيب صديقه.
كما أكد مصدر أمني أن وكيل النيابة والضابط وصلا إحدى المناطق بالقاهرة الجديدة، لإخراج بعض البدو من قطعة أرض استولوا عليها، إلا أن بعض المسلحين أطلقوا النار عليهما، وتم نقلهما إلى المستشفى، ولفظ وكيل النائب العام أنفاسه الأخيرة، بينما لايزال الضابط يخضع للعلاج.
وعلى أثره انتقل المستشار محمد عبدالشافي المحامي العام لنيابات شرق القاهرة، إلى المستشفى لمناظرة الجثة، وأمر بالتصريح بالدفن، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة وتحديد الجناة.
ومن جانبه قال مصدر قضائي إن مدير النيابة أصيب بعدد من الطلقات في الصدر والبطن أدت إلى وفاته وأصيب الضابط بطلق ناري في الساق، وجاري إجراء الإسعافات لهم.
وتبين من التحقيقات أن عم مدير النيابة توجه إلى أرض مملوكة له بمنطقة القاهرة الجديدة لإعادتها بعد استيلاء الأعراب عليها، وأثناء تواجده هناك استولى منه الأعراب على متعلقاته الشخصية فأخبر ابن شقيقه بالواقعة، وفي اليوم التالي توجه مدير النيابة بصحبة أحد اصدقائه الضباط إلى موقع الأرض لإعادة متعلقات عمه، وأثناء وجوده في المنطقة نشبت مشادة كلامية مع الجناة أطلق عليه الأعراب خلالها طلقات نارية استقرت 4 منها في صدره وأصيب صديقه الضابط بطلق ناري في الفخذ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا