«قصر العيني»: إجراءات جديدة للقضاء على قوائم «الحقن المجهري»

أكد الدكتور محمد زايد، رئيس مجلس أقسام النساء والولادة بقصر العيني، أن العلم الحديث ساعد في حل مشكلات كثيرة من العقم، وأضاف خلال الاحتفال بمرور 7 سنوات علي تأسيس وحدة "الإخصاب المساعد" بمستشفي النساء والولادة بقصر العيني أنه في حالة عدم الحمل خلال عام من الجواز لابد أن يتم الذهاب للطبيب لمعرفة السبب.

يُذكر أنه تم إنشاء الوحدة في أكتوبر 2009، ويقوم علي تقديم الخدمة أساتذة من أعضاء هيئة تدريس كلية الطب جامعة القاهرة بقصر العيني المتخصصين في أمراض النساء والذكورة وطب الجنة.

كما تقوم الوحدة بتدريب كوادر حديثة من مدرسين قسم أمراض النساء بصفة دورية ليكونوا قوة دعم للوحدة لخدمة المرضى، وأيضا تقوم بعمل الوحدة بعمل أبحاث طبية في المجال الطبي للاخصاب المساعد بواسطة للمدرسين وإشراف الأساتذة بالوحدة ونشرها تباعا بالدورات العلمية الدولية، وتطبيق الوحدة المعايير الدولية الحديثة في العلاج مثل المناظير الرحمية والحوض والبطن التشخيصية والجراحية، بالإضافة إلي استخدام أجهزة الموجات فوق الصوتية رباعية الأبعاد.

ويعقد علي هامش الاحتفال ورشة عمل لتدريب أطباء وزارة الصحة ومن خلال نقابة الأطباء على مدى 5 أيام وتشمل المحاضرات ونقل حي العمليات ومعمل الأجنة وتدريب عملي على المهارات الفنية لمعمل الأجنة على أجنة من حيوانات المعمل وإعطاء شهادات خبرة للمتدربين الذين اجتازوا الدورات بنجاح.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا