ننشر تفاصيل خطة التعليم لـ"الاتحادات الطلابية" للعام الدراسي 2016-2017

انتهت وزارة التربية والتعليم من وضع خطة الاتحادات الطلابية للعام الدراسى 2016/ 2017؛ طبقًا للقرار الوزارى رقم (62) لسنة 2013 بشأن الاتحادات الطلابية والريادة، وذلك فى إطار حرص وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى على إعداد الشخصية المصرية بصورة متكاملة قادرة على تحقيق مبادئ التربية الديمقراطية، وإعداد القيادات الطلابية الواعية، والقادرة على تدعيم قيم المواطنة الفعالة والمساواة بين جميع الطلاب فى الحقوق والواجبات، وغرس قيم التسامح الاجتماعى بين جميع فئات الطلاب.

وأوضح أحمد موسى رمضان الرائد العام لاتحاد طلاب مدارس الجمهورية، أن الخطة تهدف إلى تدعيم قيم التعاون، والمشاركة داخل المجتمع المدرسى؛ بما يكفل للاتحادات الطلابية القيام بدورها الفعّال فى إعداد أجيال صالحة قادرة على النهوض بنفسها، وتأصيل قيم المواطنة الفعالة لدى الطلاب بما يعزز الانتماء الوطنى، فضلًا عن تحقيق النمو المعرفى، والمهارى، والوجدانى، والاجتماعى المتكامل لدى الطلاب من خلال تطبيق مبادئ، وأهداف الاتحادات الطلابية.

وأشار موسى إلى أن الخطة تدعم مبادئ التربية الديمقراطية؛ لإعداد قيادات طلابية قادرة على إدارة نفسها وإدارة مجتمعها، والارتقاء بالكفايات المهنية لجميع العاملين بالاتحادات الطلابية على كافة المستويات؛ لمواجهة المشكلات التعليمية، واكتشاف ورعاية القيادات الطلابية.

وأضاف: أن الخطة تهدف أيضًا إلى التعاون مع الجامعات ومراكز البحوث والأكاديمية المهنية للمعلمين، وجامعة الدول العربية، والمنظمات والجمعيات الأهلية، ووزارة الشباب والرياضة، بما يعود بالفائدة، ويحقق الاستفادة للاتحادات الطلابية على مستوى الجمهورية.

وعلى جانب آخر، صرح موسى بأنه تم وضع آليات لتحقيق أهداف الخطة، ومنها: التدريبات العملية، وورش العمل، والأنشطة الطلابية، والمتابعات الميدانية، والبرامج العلمية، والمسابقات التنافسية، والمؤتمرات القومية، واللقاءات المهنية، مضيفًا أنه سيتم تنظيم مبادرات ورحلات بأنواعها، وخاصةً للطلاب المتفوقين فى جميع المجالات، وتبادل الزيارات، ومعسكرات إعداد القادة والموهوبين.

و أشار إلى أنه سيتم إعداد كوادر تدريبية فى مجال الاتحادات الطلابية من مسئولى الاتحادات الطلابية، ورواد الفصول لجميع المراحل، وعلى كافة المستويات بالتعاون مع الأكاديمية المهنية للمعلمين، والمركز القومى للبحوث التربوية والتنمية، وسيتم تشكيل اتحاد طلاب مدارس الوطن العربى؛ لتكون مصر هى الرائدة والمبادرة فى التشكيل.

كما أوضح موسى أن الخطة تتضمن الاحتفال بأعياد الطفولة من خلال تنفيذ رحلات وبرامج لتلاميذ المناطق النائية (رحلات للمحافظات الحدودية للمراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية) بهدف تنمية الولاء وحب الوطن، وأيضًا تكريم أوائل الشهادات العامة (الابتدائية، والإعدادية، والثانوية) وما فى مستواها.

وأشار إلى أن هناك برامج صقل ورفع الكفايات المهنية للإخصائيين الاجتماعيين، ورواد الفصول للمراحل الثلاث: (الابتدائية، والإعدادية، والثانوية) بالمدارس، والإدارات، والمديريات، فضلًا عن البرامج التدريبية التى ستنفذ بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية للطلاب والعاملين بالاتحادات الطلابية.

وأضاف موسى أن الخطة تتضمن أيضًا المتابعة الميدانية على كافة المستويات (مدرسة – إدارة – مديرية) وتشمل متابعة اللقاءات المهنية المرتبطة بأعمال الاتحادات الطلابية بالمديريات والإدارات والمدارس، ومتابعة البرامج التى تنفذ فى المديريات مع الهيئات والمنظمات والمؤسسات، ومتابعة تطبيق لائحة الانضباط المدرسى.

أما عن البرامج العلمية والمسابقات التنافسية وتبادل الزيارات، فقد تم إعداد البرامج العلمية والمسابقات التنافسية، وتنظيم برامج أوائل الطلاب للشهادات الابتدائية، والإعدادية، والثانوية، وما فى مستواها للعام الدراسى، ومسابقة أفضل مبادرة مجتمعية للمرحلتين:(الإعدادية والثانوية) بالإضافة إلى دورى المكاتب التنفيذية للمراحل الثلاث:(الابتدائيةـ الإعداديةـ الثانوية) على مستوى الجمهورية، والمخترع الصغير، كما تم استحداث مسابقات لتنمية قدرات الطلاب والعاملين بالاتحادات الطلابية.

وأكد موسى أنه سيتم تنظيم المؤتمر القومى لمسئولى الاتحادات الطلابية، ومؤتمر مجلس الاتحاد العام لطلاب مدارس الجمهورية، وتنشيط المكتب التنفيذى لمجلس الاتحاد العام لطلاب مدارس الجمهورية، وسيتم تنظيم لقاءات مهنية لمسئولى الاتحادات الطلابية بالمديريات التعليمية على مستوى الجمهورية لرفع مستوى الأداء المهنى والتربوى، وعمل لقاءات فيديو كونفرانس للإخصائيين ورواد الفصول، ومسئولى الاتحادات لطلاب ورواد الاتحادات الطلابية على مستوى الجمهورية؛ لتفعيل دور الاتحادات الطلابية، وتنفيذ البروتوكول المشترك بين الوزارة، ومنظمة اليونيسف وغيرها من المنظمات، والمؤسسات، والهيئات، والجمعيات بشأن الاتحادات الطلابية لعام 2017.

ونوه بأنه تم وضع استراتيجيات مقترحة للحد من تسرب الطلاب من المدارس، والحد من مشكلة الأُمية، وتدعيم الثقة بين المؤسسات التعليمية والمجتمع، وتحقيق الجودة فى التعليم بصورة إجرائية، وإعداد استراتيجية مقترحة للحد من القصور الواضح لدى الطلاب فى المهارات الأساسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا