الأزهر يهنئ الشعب المصري بمرور 150 عامًا على بدء الحياة النيابية

هنأ الأزهر الشريف الشعب المصري العظيم، والسيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، والدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، وجميع أعضاء المجلس الموقر، بمناسبة الاحتفال بمرور 150 عامًا على بدء الحياة البرلمانية في مصر.

وأكد الأزهر الشريف أن التجربة البرلمانية المصرية عبر قرن ونصف قدمت نموذجًا فريدًا من بين برلمانات العالم في إرسال دعائم الأطر المؤسسية لتدشين أسس الحياة النيابية السليمة التي استلهمت من فيضها الشعوب العربية والأفريقية نموذجًا يُحتذى به في بناء تجربتها البرلمانية، وأثبتت أن الشعوب العربية قادرة على استيعاب الديمقراطية وممارستها، بل وتطوير نماذج متفردة منها تتواءم مع طبيعتها وقيمها.

وجدد الأزهر الشريف بهذه المناسبة تأكيده على دعمه لإرادة الشعب المصري الحرة وخياراته التي أتت بها الاستحقاقات الديمقراطية المتعاقبة، داعيًا الشعب المصري إلى الوقوف جنبًا إلى جنب مع مؤسساته وقيادته المنتخبة لبناء دولة عصرية حديثة متقدمة، سائلًا المولى -عز وجل- أن يوفِّق البرلمان المصري وجميع مؤسسات الدولة لتحقيق تطلعات وآمال المصريين في حياة كريمة ومستقبل أفضل لهم ولأبنائهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا