الأهلي يرفع شعار "للصبر حدود" مع صالح جمعة قبل إعلان "فات الميعاد"

يوماً بعد الآخر تزداد العلاقة سوءا بين النادى الأهلي ولاعبه صالح جمعة، لاسيما بعد أن غاب اللاعب عن المران الصباحى للفريق الأحمر أمس بداعى مرض شقيقه، ورغم أن صالح بادر بالاستئذان من سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالنادى، إلا أن الأخير رفض تمرير الواقعة بداعى أن اللاعب لم يستأذن سوى قبل المران بساعتين فقط، مما يستدعى تنفيذ لائحة الفريق الخاصة بالغياب عن المران عليه.
وتؤكد الشواهد أن الأهلي بات يضيق ذرعاً من استهتار صالح جمعة المتتالى وعدم استغلاله الفرصة الذهبية التى منحها له حسام البدرى المدير الفنى للفريق، الذى أغلق ملف سهراته المتتالية وقرر منحه فرصة ذهبية لاستعادة مستواه الفنى والبدنى، مؤكداً أن اللاعب يمتلك قدرات هائلة تؤهله ليكون البديل الوحيد لعبد الله السعيد صانع ألعاب الفريق الأحمر المتألق.
ولكن جاء إصرار صالح جمعة على مخالفة كل القواعد والمبادئ، التى تسير عليها لائحة العمل داخل مؤسسة الأهلي، ليؤكد أن أيامه بالقميص الأحمر باتت معدودة بعد ما رفع مسئولو القلعة الحمراء شعار "للصبر حدود".
مسلسل أزمات صالح جمعة مع الأهلي بات أمرا يؤرق الجماهير والمسئولين بشدة، لاسيما أن وقائع خروج النجوم عن النص فى الفريق الأحمر قليلة للغاية، ويتم التصدى لها بمنتهى الحزم كما حدث مع نجوم كبار فى وقت سابق، فهل تنتظر صالح جمعة نفس النهاية ويندم بعد فوات الآوان على طريقة "فات الميعاد".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا