بالفيديو والصور.. هايتي تعلن الحداد على ضحايا "ماثيو"

أعلنت حكومة هايتي الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام، على أرواح ضحايا الإعصار ماثيو، الذين تجاوز عددهم 900 قتيل.
ونعى الرئيس المؤقت “جوكليرم بريفيرا” قتلى الإعصار، متمنيًا الشفاء للجرحى الذين بلغ عددهم 211 شخصًا، وقال في بيان رئاسي إن البلاد في حالة حداد وطني عام، لمدة ثلاثة أيام اعتبارًا من اليوم الأحد، واصفًا الوضع في جنوب هايتي بأنه “كارثي”، ووجه نداءً عاجلا إلى جميع دول العالم، لمساعدة بلاده وتقديم مساعدات عاجلة للمنكوبين، في ظل تفشي وباء الكوليرا الذي قتل 13 شخصًا خلال الساعات الماضية.
وقال مكتب الأمم المتحدة للشئون الإنسانية، إن هناك أكثر من 750 ألف شخص في حاجة ماســة، لمساعدات عاجلة في هايتي بعد الدمار الذي تعرضت له 90% من المنازل، وأكثر من 70% من المدارس والمستشفيات في المناطق الجنوبية، مشيرًا إلى أن جميع المستشفيات، والمراكز الصحية في مدينة “جيريمي” تعرضت للتدمير الكلي، ولا يوجد سوى مركز وحيد للطوارئ يعمل بشكل جزئي، ويواجه نقصًا حادًا في الأجهزة والمعدات والأدوية.
وأكد المكتب أن مدينة “جراند انس” باتت محاصرة؛ بسبب انهيار الجسور والطرق التي تربطها بالمدن الأخرى، ولم يعد الوصول إليها متاحًا سوى بالطائرات، وهو ما يتطلب تدخلا دوليًا عاجلا لإيصال المساعدات عن طريق الجو لسكان المدينة.
وجددت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “اليونيسيف”، نداءها بضرورة التدخل الدولي العاجل، لإنقاذ أكثر من 500 ألف طفل يعيشون في المناطق الجنوبية، التي ضربها الإعصار ويواجهون مخاطر الكوليرا والمجاعة في ظل ندرة مياه الشرب النقية، وشح الأغذية والأدوية والنقص الحاد في الخيام للإيواء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا