بالصور.. الإهمال يضرب "حميات" بنى سويف.. المستشفى جراج ومغسلة للسيارات والتوك توك.. المرضى يفترشون الفناء والطرقات لتناول الطعام وينشرون ملابسهم على جدران القسم الداخلى.. القطط تتجول وتثير ذعر الأطفال

> المرضى يشتكون عدم توافر الأشعة وغياب أطباء الكلى الصناعى
> الصحة: نتعاقد مع شركة أمن جديدة لإعادة الانضباط وتعاون مع الطب الييطرى للقضاء على القطط
>رصدنا مخالفات وإحالنا المخالفين للتحقيق
مستشفى حميات بنى سويف من المستشفيات النوعية، التى تخدمة فئة معينة من المرضى ، يتم احتجازهم فى عنابر مخصصة نظراً لأن بعضهم مصابين باشتباه أمراض خطيرة تنقل العدوى ، والتى من المفترض أن تكون على أعلى مستوى من النظافة والاهتمام ، حتى لا يتعرض المرضى للعدوى من خلال عدم النظافة المتواجدة فى المستشفى .

قطط داخل مستشفى حميات بنى سويف
اليوم السابع تجولت داخل أروقة مستشفى حميات بنى سويف ورصدت العديد من السلبيات داخل المستشفى، التى تعد المستشفى الأولى والعام للحميات داخل محافظة بنى سويف .

انتشار القطط داخل المستشفى
عند دخولنا من باب المستشفى المفتوح على مصرعية ، لم يستوقفنا أحد للسؤال عن هوية الزائر أو سبب دخولة المستشفى ، ولم نجد أى من أفراد الأمن أو الموظفين لدفع ثمن تذكر الدخول التى يتم من خلال عائدها تطوير المستشفى .

أحد العاملين يقوم بغسل سياراته داخل المستشفى
وفور دخولنا المستشفى وجدنا انتشار للتوك توك ، والسيارات الخاصة ، والتى تهدد المرضى والمتواجدين داخل المستشفى للخطر حال حدوث أى حريق لتلك السيارات .

انتشار التوك توك داخل المستشفى
وفى وسط فناء مستشفى وقف أحد العاملين بالمستشفى لم نستطيع تحديد هويتة ، يمسك خرطوم المياه ويقوم بغسيل سيارته ليحول المستشفى ‘لى بركة من المياه ، فى ظل عدم تواجد أى من المسئولين .

غسيل السيارات داخل المستشفى
وإلى جانب تلك السيارة التى يقوم صاحبها بغسيلها ، مستغلا مياه الشرب التى يتم دفعها من أموال المستشفى ، افترش العديد من المرضى وذويهم داخل الحديقة المتواجدة فى منتصف الفناء مفترشين على سجاد وحصائر بلدية، فى موقف أشبه بخروج المصريين للتنزه فى أعياد شم النسيم .
منشر للغسيل
واصلت اليوم السابع جولتها دخل المستشفى ، حيث رصدنا اتشار للملابس التى قام المرضى وذويهم بغسلها على أسوار الدورين الأرضى والعلوى للمبنى الداخلى ، فى مشهد يوحى بأنها إحدى عمارات الإيواء وليست مستشفى للحميات ، كما انتشرت فضلات الطعام وحفاضات الاطفال وزجاجات المياة داخل المستشفى .

حفاضات أطفال مستخدمة داخل المستشفى
المرضى يفترشون الطرقات
وفى الدور العلوى للمستشفى افترش أهالى المرضى الطرقات لتناول وجبة الغداء ، واضعين طعامهم على الأرض فى مكان من المفترض أن يكون إحدى الأماكن المعقمة ، نظرا لأن نوعية المرضى المحتجزين داخل تلك المستشفى من المرضى ذات الأمراض المعدية والخطيرة .

انتشار الفضلات داخل مستشفى حميات بنى سويف
اقتربنا من إحدى السيدات التى كانت تحمل ابنها المريض واضعة على رأسه فوطة مليئة بالمياه الباردة ، تجلس وسط الفناء وتتجول حولها القطط بحثا عن الطعام .

أقارب المرضى يفترشون طرقات المستشفى
تحدثنا إليها لتخبرنا أنها تدعى "منى محمد مصطفى" من مركز ببا، جنوب المحافظة، وتم نقلها من مستشفى الحميات نظراً لتأخر حالة طفلها وتدهورها بعدما ارتفعت درجة حرارته .
وتابعت منى محمد مصطفى "الأطباء طلبوا منى إجراء بعض الإشعات ، وهى ليست موجودة فى المستشفى ، وطالبونى بإجرائها فى الخارج ، وأنا غريبة ومعرفش حد هنا ومنتظرة زوجى يأتى من ببا للذهاب معى لإجراء الأشعة خارج المستشفى".
غياب الأطباء
وبجانب السيدة منى كانت تجلس جوارها الحاجة سيدة محمد عبد العظيم من قرية الملاحية حاملة طفلة ابنها محمود الذى يعمل فى إحدى الدول العربية ، وهى منهارة فى البكاء نظرا لارتفاع درجة حرارة حفيدها وهى تبحث عن طبيب لعلاجه .
القطط تثير الذعر داخل المستشفى
اما الحاج صلاح عبدالباسط من مركز أهناسيا ، تحدث الينا قائلا: "ربنا يخرجنا من هنا على خير ، أنا حاسس إنى أنا العيان مش ابنى الصغير ، المكان هنا اشبه بالصحراء فى الليل ، أصوات القطط لا تفارقنا كل مساء ، وكاننا فى حرب طاحنة بين القطط ، متسائلا: "كيف لأطفال صغار مرضى يستطيعوا النوم وأصوات القطط تحاصرهم من كل مكان .
تكدس داخل قسم الكلى الصناعى
انتقلنا إلى قسم الكلى الصناعى الموجود بالمستشفى ، المشهد اشبة بتكدس المسافرين داخل محطة قطار مصر انتظاراً لقدوم قطار الصعيد ، دخلنا إلى داخل غرف المرضى بحجة الاطمئنان على أحد الأسماء الوهمية التى تقوم بالغسيل داخله، واقتربنا من غرفة الغسيل " السلبى" لنسمع العديد من الشكاوى الخاصة بالمرضى.
مرضى الغسيل يشتكون من نقص الأطباء وسوء المعاملة
حيث قال "محمد.م.ع" المشكلة هنا إننا تم تحويلنا من وحدة غسيل الكلى بمستشفى بنى سويف العام والتى يتم تطويرها، ونعانى من عدم تواجد الأطباء بصفة مستمرة ، بالاضافة إلى المعاملة السيئة من قبل المشرفات .

المرضى ينشرون ملابسهم على أسوار المستشفى
فيما قال أحد المرضى رفض ذكر اسمة خشيت العقاب النفسى من مسئولى الوحدة ، أن التكييف الخاص بالغرف التى يعمل به ضعيف للغاية ، ونحن نجلس على ماكينة الغسيل لأكثر من ثلاث ساعات .
صحة بنى سويف : التعاقد مع شركة أمن جديدة وتعاون مع الطب البيطرى
من جانبة أكد الدكتور عبدالناصر حميد وكيل وزارة الصحة ببنى سويف، أنه سيفتح تحقيق فى الواقعة ، مؤكداً على أن المديرية فى طريقها للتعاقد مع شركة أمن ذات خبرة فى حماية المستشفيات لضبط عملية دخول وخروج الزيارة ، مشيراً إلى أنه تم تطوير بعض مبانى المستشفى وجار دخول المبانى الأخرى خطة التطوير القادمة.

الزيارة تفترش حدائق المستشفى
وأضاف الدكتور عبدالناصر حميدة فى تصريحات خاصة ل "اليوم السابع " أن نقل قسم الكلى الصناعى من المستشفى العام إلى مستشفى الحميات ، نظراً لأعمال التطوير التى تشهدها المستشفى، أدى إلى زيادة التردد على المستشفى الصغير الموجود فى وسط المدينة .
وتابع وكيل وزارة الصحة ببنى سويف ، أن هناك تعاون مع مديرية الطب البيطرى لارسال حملات لمحاربة دخول القطط داخل عنابر المستشفى ، مشيراً إلى أن تواجد القطط فى فناء المستشفى نتيجة لوقوع المستشفى فى منطقة سكنية ، وانتشار القمامة بتلك المنطقة ، مشيراً إلى أن المديرية سوف تفتتح وحدة فيروسات داخل المستشفى فى القريب العاجل.
صحة بنى سويف: حملات مستمرة على مستشفى الحميات وإحالة المخالفين للتحقيق.
وأكد وكيل وزارة الصحة أن الحملات مستمرة لمراقبة العمل داخل المستشفيات الحكومية بالمحافظة ، وشهدت مستشفى الحميات جولة مفاجئة من قبل مديرية الصحة الأسبوع الماضى ، ورصدت بعض المخالفات التى تسبب فى إحالة 2 من أطباء المستشفى، و2 آخرين من مشرفات التمريض للتحقيق بالشئون القانونية بالمديرية.
وكشفت الزيارة التى أشرف عليها الدكتور عبدالناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، وترأسها الدكتور هانى همام مدير إدارة المستشفيات توقف بعض جلسات الغسيل الكلوى لبعض المرضى بمستشفى الحميات، لعدم توافق سعة خزانات وحدة معالجة المياه مع زيادة عدد المرضى، وقلة المياه الموجودة بالخزانات، وعدم اتباع أساليب مكافحة العدوى فى وحدة الكلى الصناعى، إضافة لسوء حالة النظافة بالقسم، وشكوى المرضى المتكررة من سوء معاملة مشرفات التمريض، وعدم الفصل الجيد للنفايات، وعدم تواجد الطبيب النوبتجى، وانخفاض كفاءة التكييف لوحدة الغسيل السلبى للفيروسات،واحيل طبيبين للتحقيق، لتغيبهم عن النوياتجية ومشرفتين تمريض لتقاعسهم عن أداء عملهما ما أدى إلى عرقلة سير العمل بالوحدة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا