حزن بالمنوفية بعد مصرع النائبة أميرة رفعت.. حاولت إسعاد طفليها بالمشاركة في احتفالية «150 عام برلمان» بشرم الشيخ فعادت «جثة هامدة».. صور

أرادت اصطحاب طفليها لحضور احتفالية مجلس النواب بشرم الشيخ، وتخلفت عن طائرة الحضور ولكن لم يمهلها القدر لاستكمال رحلتها، ولقيت مصرعها فى حادث سير وأصيب نجلاها.. النائبة أميرة إبراهيم رفعت، بنت قرية الماى بمركز شبين الكوم بمحافظة المنوفية وعضو مجلس النواب عن قائمة "فى حب مصر" لقطاع القاهرة ووسط الدلتا.

أميرة رفعت تبلغ من العمر 35 عاما ولدت فى 30 يناير 1981، وتخرجت في كلية التجارة جامعة المنوفية لتحصل على بكالوريوس التجارة وتعمل محاسبة بمركز معلومات شبكات المرافق.

تزوجت بمدينة شبين الكوم، ولديها طفلان ضى، 12 عاما، وأحمد، 6 سنوات، التحقت بالعمل السياسى من خلال ائتلاف دعم مصر، وأصبحت أحد أعضائه لتخوض الانتخابات ضمن قائمته عن حزب الإصلاح والتنمية.

"رفعت" كانت عضو لجنة المشروعات المتوسطة والصغير بمجلس النواب، نالت حب واحترام جميع زملائها بالمجلس ووصفوها بطيب الخلق وحسن الأخلاق.

ذهبت النائبة لأداء فريضة الحج هذا العام وعادت لتذهب لاحتفالية مرور 150 عاما على الحياة النيابية فى مصر بشرم الشيخ وارادات اصطحاب طفليها منها لحضور الاحتفالية، ولكن لم يمهلها القدر للوصول، حيث لقيت مصرعها إثر حادث سيارة تعرضت له بالقرب من مدينة الطور وأصيب طفلاها.

وصاحب جثمانها بمستشفى شرم الشيخ كل من النائب سامر التلاوى، ابن المنوفية، وأحد زملائها فى قائمة "فى حب مصر"، والنائب ماجد أبو الخير، عضو بالمجلس عن دائرة شبين الكوم، والنائبة سارة صالح، نائبة شمال سيناء، والنائب محمد على يوسف، رئيس لجنة المشروعات بالمجلس ومعظم نواب اللجنة.

وقال النائب سامر التلاوى، إنه تصادف مروره وقت الحادث على طريق شرم الشيخ، وفوجئ بالحادث، وتبين إصابة النائبة أميرة رفعت ولقيت مصرعها بمستشفى الدور وإصابة نجليها.

وأكد التلاوى انقلاب سيارة النائبة بالطريق بالقرب من مدينة الطور، مضيفا أن النائبة لم تسافر بالطائرة مع النواب لأنها فضلت اصطحاب طفليها معها بالسيارة.

وأوضح أنهم ينتظرون وصول شقيقها لاستلام الجثمان وتم الانتهاء من جميع الإجراءات بالمستشفى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا