أرقام السوشيال ميديا.. مقياس نجاح الأغانى أم "اشتغالات"؟!

رغم أن "السوشيال ميديا" أصبح حاليا مقياسا لنجاح الأغنيات، ومؤشرا على جماهيرية ونجومية الفنان، فيقولون إن هناك أغنية تخطت 10 ملايين وكليب حقق مليون مشاهدة فى أول ساعات طرحه، وفنان أصبح متابعوه 20 مليون على الفيس بوك، و10 ملايين على أنستجرام وهكذا، إلا أننا خلال السطور القادمة سنتناول نموذجين مختلفين هذه المرة لنجمين فى عالم الغناء العربى يؤكدان بنجوميتهما وجماهيريتهما على "أكذوبة" ملايين السوشيال ميديا واليوتيوب والعالم الافتراضى.
النجم الأول قيصر الغناء العربى كاظم الساهر، هو نجم الغناء الأول فى إحياء أكبر عدد من الحفلات فى 2016 وجميعها ناجحة وكاملة العدد، منها ما هو داخل الوطن العربى والآخر حول العالم، فالقيصر أحيا ما يقارب 20 حفلا منذ بداية الصيف وحتى الآن، ما بين الجزائر والمغرب والأردن وتونس ولبنان وكوبنهاجن وستوكهولم وباريس ولندن، وفى شهر أكتوبر يُحيى الساهر 9 حفلات دفعة واحدة بالولايات المتحدة الأمريكية فى 9 ولايات، وفى نوفمبر 5 حفلات، ومقابل كل هذه الحفلات والحضور الجماهيرى الطاغى، فإن كاظم الساهر ليس لديه تلك القاعدة الجماهيرية على السوشيال ميديا ومواقع التواصل واليوتيوب، فأحدث كليبات كاظم "عيد العشاق" الذى يعود به بعد غياب لم يحقق سوى 6 ملايين مشاهدة فقط رغم طرحه منذ شهر ونصف وهى نسبة ضعيفة بالمقارنة بمطربين آخرين، ومتابعوه على أنستجرام فقط مليون متابع، وهى أمور لا تعكس مدى جماهيرية قيصر الأغنية، وإنما تدل على أن النجومية الحقيقية فى الشارع وليست مواقع التواصل.
نجم الغناء اللبنانى وائل كفورى مثال آخر على "أكذوبة" أرقام اليوتيوب ومواقع التواصل، فهل تصدق أن النجم اللبنانى غنى فى 15 حفلة بالصيف فى لبنان فقط، تلك البلد الصغيرة، بل إنه غنى ذات مرة فى بيروت فى حفلتين لا يفصل بينهما سوى شارعين فقط، ورغم ذلك حققت الحفلتين نجاحا كبيرا، وأمام هذا سنجد أن وائل كفورى صفر جماهيريا فى السوشيال ميديا بل إنه لا يمتلك حسابا على الفيسبوك موثقا بالعلامة الزرقاء، وعلى إنستجرام نفس الشىء، وأغانيه على اليوتيوب عدد مشاهداتها ضعيفة، لكن مشهد حفلات كفورى مغاير تماما لمشهد متابعينه على صحات مواقع التواصل الإجتماعى.
باختصار كاظم الساهر ووائل كفورى نموذجان على عدم صدق مشاهدات اليوتيوب ومشتقاته، وهى مشاهدات من الممكن زياداتها لتعطيك رقما صحيحا لكنه غير حقيقى، ونضرب هنا مثل بأغنية "أنت معلم" التى حققت حتى هذه اللحظة 400 مليون مشاهدة منذ طرحها فى 2 مايو 2015، لكن المنطق يقول أيضًا إن أغنية «أنت معلم» ليست بالأغنية الأسطورة، أو التى ليس لها مثيل حتى تحقق هذه النسبة العالية من المشاهدة فى هذه الفترة، والتى لم تصل إليها أى أغنية أخرى لنجوم آخرين لهم اسم فى عالم الغناء، وهو ما يجعل الرقم الذى وصل إلى 400 مليون مشاهدة رقمًا صحيحًا لكنه غير حقيقى.

كاظم الساهر
إلى جانب ما سبق هناك نجوم غناء حققوا المعادلة الصعبة وجمعوا بين جمهور حقيقى يجرى وراء نجمه وبين مشاهداته العالية على اليوتيوب ومتابعين بالملايين، وخير مثال الميجا ستار عمرو دياب الذى يصل عدد متابعينه إلى أكثر من 16 مليون شخص على الفيس بوك، وأكثر من أربعة ملايين متابع على أنستجرام، إضافة إلى أغنيات عمرو دياب التى تصل مشاهداتها إلى الملايين على اليوتيوب، كذلك النجم تامر حسنى يجمع بين جمهور كبير يحضر حفلاته و مشاهدات عالية على اليوتيوب ومتابعين بالملايين أيضا على مواقع التواصل الاجتماعى، أيضا النجمة شيرين عبد الوهاب التى كانت حفلتها الأخيرة فى فصل الصيف على مسرح بعلبك بلبنان كاملة العدد، وفى نفس الوقت تجد أغنية مثل "كده" داخل مسلسل غنتها شيرين تحقق ما يقارب سبعة ملايين مشاهدة، وأغنية تتر مسلسل عنوانها "مشاعر" تحقق فوق 75 مليون مشاهدة.

وائل كفوري
فى النهاية يظل الحُكم الحقيقى على نجاح العمل ونجومية المطرب ليس بملايين اليوتيوب ولا المتابعين له على مواقع التواصل الاجتماعى وإنما بعدد حفلاته والإقبال عليها وتفاعل الجمهور مع المطرب أينما ذهب يذهبون وراءه، كذلك تبقى الشوارع والمحلات والكافيهات هى المقياس الحقيقى، وأحد المؤشرات المهمة على نجاح أى أغنية.

كاظم الساهر فى أحد حفلاته

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا