مدير «المصري للدراسات الدوائية»: تركيب أدوية النواقص بالصيدليات أمر غير واقعي

أكد الدكتور على عبدالله، مدير المركز المصري للدراسات الدوائية ، ان مقترح تصنيع التركيبات الدوائية بالصيدليات لتعويض النواقص امر غير واقعي وغير قابل للتطبيق علي ارض الواقع لأن تلك النواقص تحتاج الي امكانيات تكنولوجيا عالية للغاية غير متوفرة في الصيدليات المصرية ، مشيرا الي ان ابرز الادوية الناقصة من السوق المصري ادوية "انتي ار اتش" وادوية الاورام وغيرها من الادوية الحيوية.

واوضح عبد الله في تصريحات خاصة لـ"صدي البلد" ان وزارة الصحة المصرية لا تسمح لأي صيدلي بتصنيع اي تركيبات دوائية داخل المعمل الصيدلي ، وحينما تجد صيدليا يفعل ذلك تقوم بتحريز المستحضر ، لافتا الي اسعار المواد الكيماوية المستخدمة في تصنيع التركيبات الدوائية اصبحت غالية جدا الامر الذي يصعب علي اي صيدلي شراءها وتصنيع التركيبات الدوائية.

وتجدر الاشارة الي ان المركز المصري للحق في الدواء طرح مبادره مجتمعيه تحت عنوان ( صيدليه الشعب) طرح فيها رؤيته لبدء الاف من الصيدليات في إعاده العمل بالتركيبات الدوائية الحيويه التي اختفت بسبب ممارسات الشركات التي يتم العمل بها في معظم دول العالم ما يوفر ملايين الدولارات علي الدوله والعوده لتصنيع الادويه بأيادٍ مصريه تكون عونا للمريض.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا