أستاذ كبد: نسبة الإصابة بأورام الكبد تصل إلى 5 % سنويا بين مرضى التليف

أكد الدكتور جاسر العزب أستاذ الكبد والجهاز الهضمى بمعهد الكبد القومى بجامعة المنوفية، أنه يجب الكشف المبكر عن أورام الكبد للمرضى المصابين بفيروس بى، ومرضى التليف الكبدى الناتج عن فيروس سى.
وقال فى تصريحات خاصة إن الإحصائيات تشيرإلى ارتفاع نسب الإصابة بأورام الكبد ، مضيفا: "يوجد علاج فعال بشرط اكتشاف المرض فى المراحل المبكرة" .
وأشار إلى أن نسبة الإصابة بأورام الكبد تصل إلى حوالى 5 % سنويا، فى مرضى تليف الكبد، موضحا أن إجراء فحص دورى كل 6 أشهر بالموجات فوق الصوتية تساعد فى اكتشاف أورام الكبد فى مراحلها الأولى، وبالتالى توفير علاج شاف للمرض.
وأوصى مرضى فيروس سى المصابين بتليف الكبد والذين تم شفاؤهم من الفيروس بعد تناول العلاجات الجديدة بعمل متابعة كل 6 أشهر،لأن الشفاء من الفيروس لا يمنع حدوث الأورام .
وأوضح أنه عند اكتشاف أورام بالكبد فى مرحلة مبكرة يتم التعرف على نوعيتها بواسطة إجراء آشعة مقطعية ثلاثية المقاطع، موضحا أنه إذا تم التأكد أنه ورم سرطانى يمكن استئصال أو تناول علاج موضعى بالتردد الحرارى، أو باستخدام موجات الميكروويف أو من خلال زراعة الكبد، موضحا أنه ثبت من خلال الدراسات الحديثة عدم دقة دلالات الأورام لسرطان الكبد الذى قد تكون طبيعية فى وجود ورم ،وقد تكون مرتفعة بدون وجود ورم ،مما يؤدى لإجراء تدخلات لا يحتاجها المريض.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا