كيف رأى بكري تحذيرات السفارات من التهديدات الأمنية "المُحتملة"!

استاء الإعلامي مصطفى بكري من تحذيرات بريطانيا وأمريكا وكندا لرعاياها في القاهرة من تهديدات أمنية محتملة، موضحا أن هذه التحذيرات تخرج عن أي عرف دبلوماسي وتشكل سابقة خطيرة فى العلاقات دولية.
وقال في برنامجه “على مسؤوليتي” المذاع على شاشة “صدى البلد”، اليوم السبت: “هذه التحذيرات توضح أن هناك تحركات مشبوهة لها علاقة بالسفارات الثلاثة”، مشيرًا إلى أن البيان الصادر من الولايات المتحدة هدفه إثارة الذعر ويقدم رسالة للعالم بوجود قلاقل فى مصر.
وأردف: “أما عن بيان السفارة الكندية أوضح أن تنظيم بيت المقدس الإرهابي هو من سيقوم بالعمليات الإرهابية، والذى تعهد بالولاء لداعش، الذي بدوره تعهد باستهداف الكنديين بسبب مشاركة بلادهم فى قوي التحالف العربي بسوريا والعراق، وكما هو الحال فى السفارة البريطانية”.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا