وزير الأوقاف يطالب بتفعيل دور المسجد الجامع

طالب وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة وكلاء الوزارة ومديرى المديريات بمحافظات الجمهورية بتكثيف المتابعة وتفعيل دور المسجد الجامع وبدء عمل مراكز الثقافة الإسلامية 22 أكتوبر الحالى والاهتمام بأعمال البر وخدمة المجتمع ومتابعة أعمال مجالس إدارات المساجد.

كما أعلن وزير الأوقاف - خلال اجتماعه بوكلاء ومديرى مديريات الأوقاف اليوم السبت - بدء صرف أكثر من مليون و400 ألف جنيه بدل شنطة المدرسة لنحو 10400 طالب وطالبة بالقرى والنجوع الأشد فقرا خاصة فى محافظات الصعيد خلال أسبوع ، وتوزيع 50 ألف كيلو من لحوم الأضاحي على الفقراء والمحتاجين 19 أكتوبر الحالى والإعداد لتوزيع 200 ألف كيلو أخري بمناسبة المولد النبوى الشريف، مطالبا مسئولى الأوقاف بمتابعة تنفيذ تلك التوجيهات.

وشدد وزير الأوقاف على تبعية مجالس إدارات كل مساجد الجمهورية ما عدا الجامع الأزهر لوزارة الأوقاف وانه لا ولاية لأى جمعيات على تلك المجالس، مطالبا أئمة المساجد بمتابعة تنفيذ ذلك بكل دقة وتخصيص 50 بالمائة من فائض أرصدة مجالس إدارات المساجد لشراء مقاعد دراسية بالمدارس فى القرى والنجوع الأشد فقرا وفى دعم مشروعات الصحة والتعليم ومواجهة الفقر تأكيدا على دور المسجد لخدمة المجتمع.

كما طالب وزير الأوقاف مديرى ووكلاء وزارات الأوقاف متابعة توزيع مليون و400 ألف جنيه كبدل شنطة مدارس بمعدل 100 جنيه لكل طالب واختيار 1040 مدرسة خاصة بالصعيد لتوزيع تلك المبالغ 60 بالمائة منها بالابتدائى والباقى بالإعدادى على أن يتولى إمام المسجد ومدير المدرسة اختيار الطلاب المحتاجين والتأكد من إجراءات توزيع المبالغ عليها بإيصالات معتمدة على أن يكون 10 طلاب أشد فقرا من كل مدرسة والانتهاء من ذلك نهاية الأسبوع المقبل.

وشدد وزير الأوقاف على المديرين عدم التكرار فى الاستفادة من لحوم الأضاحى وتوسيع دائرة المستفيدين من الفقراء والمحتاجين على أن يتم توزيع 50 ألف كيلو فى 19 أكتوبر الحالى و 200 ألف كيلو مع المولد النبوى وإعداد قاعدة بيانات بالمستفيدين بالتنسيق مع التضامن الاجتماعى والمحليات وقصرها على الفقراء.

وأعلن الدكتور جمعة بدء العمل بمراكز الثقافة الإسلامية فى المحافظات يوم 22 أكتوبر الحالى بحد ادني 20 دارسا وحسن اختيار أعضاء هيئة التدريس والالتزام بالمواد الشرعية والثقافية التى تحددها الوزارة ومدة الدراسة بالمركز سنتين لتخريج خطباء مكافأة معتمدين مع إعداد دورات تثقيفية للراغبين لأقل من 15 شخصا لتصحيح المفاهيم الخاطئة ونشر ثقافة الإسلام المعتدلة.

وشدد وزير الأوقاف على ضرورة متابعة وكلاء الوزارة لأعمال مجالس إدارات المساجد وتحصيل 20 بالمائة من إيراداتها إلى الوزارة وتخصيص 10 بالمائة منها لأعمال البر والباقى لصيانة وترميم المساجد وعدم إشراك أى من أعضاء مجالس إدارات الجمعيات بأى مسجد فى مجلس إدارة المسجد لضمان الحيادية.

كما شدد على تفعيل دور المسجد الجامع بكل محافظة واختيار الأئمة المتميزين ليكونا خطباء بالمسجد الجامعة وتطوير كتاتيب حفظ القران الكريم وتركيز خطب الجمعة على قضايا المجتمع ومنها تطوير التعليم بمواجهة الغش.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا