عالم مصريات: الفراعنة ابتكروا طائرة شراعية واتصالهم بالعالم الخارجى خرافة

أكد الدكتور وسيم السيسى عالم المصريات، أن ما يقال حول تواصل المصريين القدماء مع الكائنات الفضائية من أجل الإمداد بالتكنولوجيا المتقدمة، أمر خرافى، وليس له أساس من الصحة.
وأوضح "السيسى" فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع" أن ما أشيع حول تواجد الطائرة الهليكوبتر فى الكتابة الهيروغليفية، أمر غير منطقى، فالأبجدية المصرية الهيروغليفية لا يتواجد بها رمز الهليكوبتر على الإطلاق، مضيفا أن المصريين القدماء استخدموا الطائرة الشراعية فقط كنوع من أنواع التقدم التكنولوجى، وهذا ما تم إثباته عندما عثر على تمثال الطائرة، ومن الممكن الرمز المتواجد فى معبد سيتى الأول فى أبيدوس، يدل على الطائرة الشراعية التى استخدمها القدماء المصريون.
وأشار "السيسى" إلى أن لديه دليلا واضحا على عدم اتصال القدماء المصريين بالعالم الخارجى، حيث إن هناك بردية قديمة متواجدة فى الفاتيكان لتحتمس الثالث، تتلخص بأن "تحتمس الثالث رأى فى السماء "دائرات فضية اللون تلمع، ووصف هذا الظاهرة بأنها غريبة وغير عادية".
وأضاف "السيسى" أن بردية تحتمس الثالث أكبر دليل على عدم اتصالهم بالعالم الخارجى، فهم إن كانوا على اتصال ما كانوا سيصفون الظواهر الفضائية بالغريبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا