مسئول روسي: الاتهامات الأمريكية لروسيا بالقرصنة تهدف إلى "استفزاز" موسكو

اعتبر نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي ريابكوف، اليوم السبت، اتهام الولايات المتحدة الأمريكية لبلاده بتنفيذ هجمات قرصنة خطوة سياسية واضحة تهدف إلى استفزاز غير مسبوق لروسيا.

وأكد ريابكوف -في تصريحات بثتها وكالة أنباء تاس" الروسية- أن واشنطن لا تمتلك أي دليل على مزاعمها.

كانت واشنطن قد اتهمت موسكو أمس الجمعة بأنها قامت بالقرصنة على منظمات سياسية وأنظمة انتخابية في الولايات المتحدة، وقالت وزارة الأمن الداخلي وإدارة وكالات الاستخبارات الأمريكية، في بيان مشترك، إن "عمليات السرقة والقرصنة هذه تهدف إلى التدخل في العملية الانتخابية الأمريكية" في ذروة الحملة الانتخابية.

وأضاف البيان "نعتقد أن مسؤولين روس هم وحدهم القادرون على السماح بهذه الأنشطة بناءً على حجم وحساسية هذه الأعمال".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا