أهالى المحمودية يتشحون بالسواد حزنا على استشهاد "الديب" بالبحيرة.. صور

اتشح أهالى المحمودية في البحيرة بالسوداء حزنا على اغتيال جمال الديب أمين شرطة بالأمن الوطنى على أيدى مجهولين فى الساعات الأولى من فجر اليوم أثناء عودته من عمله لمنزله.

وشيع الآلاف من أهالى المحمودية جثمان الشهيد في جنازة عسكرية مهيبة بعد صلاة الظهر من مسقط رأسه بقرية كفر الرحمانية لدفنه بمقابر عائلته في حضو اللواء هشام لطفى مساعد وزير الداخلية لغرب الدلتا واللواء علاء الدين شوقى مدير الامن واللواء محمد خريصة مدير المباحث واللواء عمرو الخازندار رئيس فرع الأمن الوطنى ووهدان السيد المتحدث الرسمى للمحافظة نائبا عن الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة وقيادات الفرع وزملاء الشهيد وقيادات مديرية الأمن.

وتم تشييع الجنازة وسط تردد هتافات الأهالى: "لاإله إلا الله الشهيد حبب الله، لا إله إلا الله الإرهاب عدو الله".

وكان مجهولان مدججان بالأسلحة النارية يستقلان دراجة بخارية قد قاما بإطلاق وابل من الطلقات النارية على أمين شرطة بجهاز الأمن الوطني بالبحيرة أثناء عودته من عمله بالقرب من شارع المصنع في مدينة المحمودية بقرية كفر الرحمانية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا