وزير خارجية ألمانيا:المواجهة بين روسيا وأمريكا ستكون أخطر من الحرب الباردة

حذر وزير الخارجية الألماني، فرانك فالتر شتاينماير، من العودة إلى عصر المواجهة بين الولايات المتحدة وروسيا وذلك نظرا لتنامي التوترات بين البلدين.

وفي تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم السبت، قال شتاينماير إن "الصراع بين روسيا وأمريكا آخذ في التصعيد، كما أن بقايا الثقة بينهما تبدو متداعية، وإذا استمر الحال على ذلك، سنعود إلى عصر المواجهة بين قوتين عظميين".

في الوقت نفسه، أعرب شتاينماير عن اعتقاده بأن من الخطأ تشبيه الوضع الحالي بالحرب الباردة، وقال إن "العصور الجديدة مختلفة، وأكثر خطورة، ففي الماضي كان العالم منقسما إلى جزئين لكن موسكو وواشنطن كانتا تعرفان خطوطهما الحمراء وكانتا تحترمان هذه الخطوط".

جدير بالذكر أن العلاقة بين موسكو وواشنطن تشهد توترا شديدا بسبب قضايا مختلفة منها الأزمة السورية.

وطبقا للدويتش فيلا الألكترونية فقد جمدت واشنطن المحادثات مع موسكو بشأن سوريا وأنهت روسيا تعاونها مع الولايات المتحدة في قضايا أسلحة نووية، فيما حذر شتاينماير من التصعيد بين البلدين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا