تفاصيل إصابة 8 أشخاص باختناقات نتيجة تسرب الغاز بمحطة مياه شرب بالشرقية.. النيابة تستدعى الفنيين والعمال للتحقيق..مدير الأمن: التسريب وقع أثناء تغيير أسطوانة.. والشركة: المياه نظيفة

عاشت قرية العزيزية التابعة لمركز منيا القمح بالشرقية، حالة من الذعر، بسبب تسريب لغاز الكلور من محطة الشرب، وتعرض 5 مواطنين و3 عمال بالمحطة لحالات اختناقات نتيجة استنشاق الغاز، ورفض الأهالى استخدام المياه، وأطلقوا التحذيرات عبر الفيس بوك، إلا أن شركة المياه أكدت أن المياه نظيفة.
وقررت نيابة منيا القمح بالشرقية، برئاسة المستشار إسلام حشيش وبإشراف المستشار ياسر هندى المحامى العام لنيابات جنوب الشرقية، استدعاء عدد من الفنيين والعمال بمحطة مياه الشرب الرئيسية بقرية العزيزية، لسماع أقواله فى الواقعة.
كما طلبت النيابة التقارير الطبية لعدد 5 مصابين، دخلوا مستشفى منيا القمح العام، مصابين بحالات اختناق إثر تسريب غاز الكلور من داخل المحطة، وتحريات المباحث حول الواقعة.
بداية الحادث
البداية كانت حينما استقبلت مستشفى منيا القمح المركزى بالشرقية، 5 مصابين من بقرية العزيزية يعانون من اختناقات بسبب استنشاق غاز فيما تم علاج 3 آخرين فى مكان الحادث.
وقال الدكتور عصام فرحات مدير إدارة الطوارئ بمديرية الصحة، لـ"اليوم السابع"، إنه تعرض 8 مصابين للاختناقات نتيجة تسريب غاز الكلور من تنك المحطة خلال تغيير أسطوانات الكلور، معظمهم من عمال المحطة، وتم الدفع بـ4 سيارات إسعاف، والتى قامت بعلاج 3 حالات منهم فى مكان الحادث، وتم نقل 5 إلى المستشفى للعلاج وحالاتهم مستقرة وخروجوا بعد ساعات.
المصابون يشكون تكرار التسريب
وأكدت هناء محمد كامل التى تعرضت للاختناق هى وأطفالها الثلاثة، أن منزلها يقع بالقرب من المحطة، وأنها ليست المرة الأولى التى يتعرضون لاستنشاق مثل هذه الغازات السامة، إلا أن ليلة أمس كانت رائحة الغاز شديدة وتسببت فى إعيائها هى وأطفالها الثلاثة، وكذلك جارتها وهى سيدة عجوز ونجلها المعاق ومحمد الشيمى عامل.
وكانت سيطرت حالة من الذعر على الأهالى، عقب تسريب فى تنك للكلور بمحطة مياه الشرب بالقرية خلال تغيير الأسطوانة الخاصة بالكلور، وأطلق الأهالى عبارات تحذيرية لبعضهم البعض عبر مواقع الفيس من التعامل مع مياه الشرب وتعرض بعضهم للاختناق نتيجة استنشاق الغاز.
وكشف اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، أنه لا صحة لما أشيع حول أن سبب الاختناق انفجار بتنك الكلور الخاص بتنقية مياه الشرب بالمحطة.
وأضاف فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه أثناء قيام الفنيين بشركة مياه الشرب، بتغيير أسطوانة الكلور بالمحطة، تسربت كمية من غاز الكلور، تسببت فى إصابة 5 أشخاص بمنزل مجاور للمحطة بحالات اختناق، وتم نقلهم إلى مستشفى منيا القمح العام، لتلقيهم الإسعافات الأولية، وتم خروجهم.
شركة المياه تنفى السريب
أأكد اللواء أيمن عبد القادر رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالشرقية، أن مياه المحطة نقية ولا يوجد بها أى أضرار بسبب واقعة تسريب غاز الكلور التى وقعت بالأمس، وتسببت فى إصابة 8 عمال ومواطنين باختناقات.
وأضاف لـ"اليوم السابع"، أن المحطة تعمل بانتظام ولم تتوقف، موضحا أنه خلال قيام العمال بتغيير الأسطوانة الخاصة بالكلور، حدث تسريب بسيط جدا لم يؤثر على شىء، وأن أحد المواطنين يسكن بجوار المحطة هو المتسبب فى إثارة الذعر باتصاله بالشرطة والإسعاف وادعى تعرضه للاختناق هو وأسرته المكونة من 5 أفراد، وتم نقلهم للمستشفى، مضيفا أنه يعتزم تحرير محضر شرطة ضد المواطن لتسببه فى إثارة البلبلة بين الأهالى.
ويقول "محمد الشامى" أحمد الأهالى بالقرية، والمقيم بمنزل مجاور لمحطة المياه، إن الأهالى فوجئوا برائحة غاز شديدة منبعثة من داخل محطة مياه الشرب، وعلى الفور توجه أحد الخفراء بالقرية داخل المحطة، ووجد 2 من العمال مغمى عليهما من الغاز، وتم نقلهما إلى أقرب مستشفى، وبعدها حضرت سيارات الإسعاف، وحاول القائمون على العمل فى المحطة، فى بداية الأمر، نفى ما حدث، وأن الخلل يرجع إلى عدم خبرة العمال وقيام بتوصيل الأسطوانة بشكل خاطئ.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا