تادرس قلدس: علينا أخذ تحذيرات أمريكا وبريطانيا وكندا بجدية

أعرب النائب تادرس قلدس، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، عن انزعاجه من البيان التحذيري التي أصدرته السفارات الأمريكية والكندية والبريطانية بالقاهرة لرعاياها بمصر، مشيراَ إلي أن هذه السفارات لم تنسق مع وزارة الخارجية أو تخطر أي جهة مصرية رسمية أخرى بأسباب إصدار هذا البيان، الأمر الذي يثير علامات استفهام حول أسباب إصدار البيان بهذا الأسلوب.

وأشار قلدس فى بيان صحفى له، إلي أن هذه البيانات الغامضة الهدف منها إثارة البلبلة والفوضى والخوف في الشارع المصري وإفساد فرحة المصريين باحتفال 6 أكتوبر، حيث لم تحدد ما هى الأسباب التى بنت عليها هذه التحذيرات، حتى ينتبه المصريين أيضا وليس رعاياها، وأن هذه البيانات التحذيرية تأتي في سياق متصل مع إصرار الإدارة الأمريكية والبريطانية بين الحين والآخر علي إشاعة حالة من الفوضى في مصر محذراَ من التأثيرات السلبية لمثل هذه التصريحات من أضرار اقتصادية وانخفاض في معدلات السياحة.

وأضاف أن هذه البيانات لابد أن تؤخذ بالجدية اللازمة من الجهات المسئولة فى الدولة وأن تسعى هى إلى المبادرة بمخاطبة هذه الدول لتفهم على أى أساس أصدرت تحذيراتها وما هى المخاوف والأحداث التى من الممكن أن تحدث وحجم أضرارها، حتى تتخذ هذه الجهات الاحتياطات اللازمة لمنع حدوثها أو الحد منها على أقل تقدير.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا