مصطفى بكرى يتقدم بطلب إحاطة لمعرفة إجراءات الخارجية حيال بيان سفارة أمريكا

قال النائب مصطفى بكرى، عضو لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب، إنه سيتقدم بطلب إحاطة إلى د.على عبد العال، رئيس مجلس النواب، موجها إلى وزير الخارجية سامح شكرى، على خلفية البيانات الصادرة من السفارتين "الأمريكية والكندية"، لتحذير رعاياهما من التواجد فى التجمعات العامة غداً تحت دعوى "تهديدات أمنية محتملة"، وذلك للوقوف على الإجراءات التى سيتم اتخاذها من جانب وزارة الخارجية بشأن هذه البيانات والرد عليها باعتبارها الجهة المنوط بها هذا الدور .
وأضاف بكرى، أن القضية أكبر من كونها تحذير من حدوث عمل إرهابى، فهذه الرسائل مخطط ينفذه الرئيس الأمريكى أوباما لضرب السياحة قبل رحيله من الرئاسة الأمريكية بإثارة البلبلة داخل مصر، قائلاً: يبدو أن بعض الدول انزعجت من التحركات المصرية لعودة السياحة والتى أتت ثمارها الفترة الأخيرة .
وتابع بكرى، أن الرسائل التى خرجت من السفارة الأمريكية، تمت بالتنسيق مع تنظيم الإخوان، خصوصا أن الأخير يحاول التصعيد بعد مقتل زعيم المليشيات الإخوانية محمد كمال، قائلاً: "ندرك أن هناك حصارا اقتصاديا وسياسيا يحاك ضد مصر".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا