مصطفى الجندى: السيسي يحلم بعلاج كل مرضى "فيروس سى" بالقارة الأفريقية

قال النائب مصطفى الجندى، المستشار السياسى لرئيس البرلمان الأفريقى، "خلال الـ٣٠ عامًا الماضية فقدنا الكثير فى علاقتنا بأفريقيا، ولكن الوضع حاليًا مختلف"، مضيفًا أنه بعد تولى الرئيس السيسى الحكم بدأ الوضع فى التغير وعادت مصر لأفريقيا، لافتًا إلى أن السيسي يدرك جيدًا أهمية القارة.
وأضاف الجندى خلال كلمته فى المؤتمر الأول لجمعية "ألبا" لمكافحة الفيروسات الكبدية، أنه سيعمل كعضو فى البرلمان الأفريقى، ومستشار سياسى لرئيسه على دفع كل عضو فى البرلمان الأفريقى لدعم لهذه الجمعية، مؤكدًا أنه سيحارب من أجل العمل والتعاون مع كافة الدول الأفريقية على مواجهة "فيروس سى".
وأضاف الجندى أن الرئيس السيسى اتخذ قرارًا بأن يباع علاج "فيروس سى" لكل أفريقيا بنفس السعر الذى يباع به للمصريين، مشيرًا إلى أن هذا القرار يدل على أن الرئيس يثبت أنه ينتمى لهذه القارة بأفعاله لا أقواله، ويحلم بعلاج كل مرضى الكبد بأفريقيا، مشيرًا إلى ان الرئيس السيسى يحلم بعلاج مليون مريض "فيروس سى" وعلينا أن ندعم ذلك والعمل بشكل أكبر لإعلان القارة خالية من "فيروس سى".
وتابع الجندى، "من الممكن أن تذهب إلى الطبيب، ويخبرك بأنك مريض ولا يوجد علاج لمرضك، ولكن من الموجع أن تذهب إلى الطبيب فيخبرك بأنك مريض وأن هناك علاج لمرضك ولكن لا يمكنك الحصول عليه بسبب سعره المرتفع، وهذا ما تقوم به أمريكا من خلال بيع هذا الدواء بأضعاف الثمن الذى يباع به فى مصر".
وأضاف الجندى "لذلك علينا أن نتوحد معًا فى دول القارة الأفريقية لإعلانها خالية من فيروس سى، ونستطيع أن نحقق ذلك"، قائلًا "هم لا يهتمون بحياتنا ولذلك علينا أن نتوحد".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا