"الأعلى للثقافة" يواصل مشروع "الملهم" ويكرم أستاذ أمراض جلدية حقق نجاحا فى ألمانيا

يستضيف مشروع "الملهم" الذى ينظمه المجلس الأعلى للثقافة، بالتعاون مع مشروع التحرير لاونج @جوته ومؤسسته منى شاهين، الدكتور مسعد مجاهد، أستاذ ورئيس للهستوباثولوجى بقسم الأمراض الجلدية، جامعة آخن الألمانية، فى حوار مفتوح مع الشباب، وذلك يوم الأحد 9 أكتوبر، فى تمام الساعة السابعة مساءً بمكتبة الإسكندرية.
ويقدم الدكتور مسعد مجاهد، خبراته الحياتية والأكاديمية بألمانيا، وفى صباح اليوم التالى الاثنين الموافق 10 أكتوبر سيقوم بزيارة لمدرسته الناصرية الثانوية بالرمل بالإسكندرية وكلية الطب، جامعة الإسكندرية، التى تخرج منها، وذلك لـ إلقاء محاضرة على طلاب الكلية عن المستجدات العلمية فى مجال الطب، ومن المقرر تسليمه درع المجلس أثناء لقائه بالشباب.
جدير بالذكر أن مجاهد طبيب جلدية مصرى نجح فى التوصل إلى اكتشافات جديدة لأمراض المناعة المصحوبة بتكون فقاعات جلدية، كما وصل لتشخيص أفضل من ذى قبل لأمراض "الصدفية" والكزيما، عمل فى مستشفى "دسلدورف" منذ 1986م حتى عام 2005م ثم انتقل إلى مستشفى جامعة آخن، وعلى مدار 30 عاما من العمل بألمانيا تخرج على يده قرابة 7 آلاف طبيب.
غادر الدكتور مجاهد البلاد متوجهًا إلى ألمانيا عام 1985م إلى أن أصبح- الآن- رئيسًا لقسم الجلدية فى مستشفى "جامعة آخن"، واحدة من كبرى مستشفيات العالم، ولم يستغرق مجاهد سوى ثلاث سنوات ليؤلف كتابًا يُعد من أفضل المراجع فى مجال "طب الأمراض الجلدية ".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا