«يونيسيف» تحذر من مخاطر تفشي مرض الكوليرا في اليمن

حذرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" من المخاطر الكبيرة التي يتعرض لها اليمنيون، خاصة الأطفال، بعد إعلان السلطات الصحية في صنعاء رصد حالات إصابة بمرض الكوليرا، وهو ما يضاعف المخاطر الصحية في ظل تدهور النظام الصحي في البلاد.

وأوضح جوليان هارنس، ممثل يونيسيف في اليمن، في بيان للمنظمة، أن هذا الوباء يضاعف من بؤس الملايين من الأطفال في اليمن، وسوف تقوم المنظمة بدعم المرافق الصحية لعلاج حالات مرض الكوليرا واحتوائه والعمل مع الشركاء لرفع مستوى الاستجابة لوقف تفشي هذا المرض الخطير.

وقال البيان، الذي أورده مركز أنباء الأمم المتحدة، إن السلطات الصحية أعلنت رصد حالات كوليرا في العاصمة صنعاء، بينما هناك اشتباه حول وجود حالات في مدينة تعز جنوب غرب البلاد.

وأضاف أن "يونيسيف" وشركاءها يعملون على وضع قياس دقيق لمستوى تفشي المرض الذي إن لم تتم السيطرة عليه فقد يتسبب بوفاة الحالات شديدة الإصابة، ويمكن أن يقتل 15% من المصابين به خلال ساعات.

وأكد هارنس أن الأطفال عرضة لمخاطر عالية ما لم يتم الحد وعلى وجه السرعة من تفشي وباء الكوليرا، خصوصا مع تدهور النظام الصحي في اليمن بسبب استمرار الصراع.

وناشد جميع الجهات المانحة دعم المرافق الصحية في جميع أنحاء اليمن بحيث يتمكن المحتاجون من المدنيين من الحصول على المساعدة الطبية، مشيرا إلى أن "يونيسيف" تتعاون مع منظمة الصحة العالمية لاحتواء هذا الوباء من خلال توفير وتأمين إمدادات المياه وتنقية المياه لتكون صالحة للشرب.

من ناحية أخرى، حذر ستيفن أوبراين، منسق الأمم المتحدة لشئون الإغاثة، من الوضع الإنساني الصعب في اليمن وارتفاع معدلات سوء التغذية بين الأطفال الصغار، خاصة في الحديدة.

وقال أوبراين - في حديث مع إذاعة الأمم المتحدة في ختام زيارته لجيبوتي واليمن والسعودية - إنه زار محافظة الحديدة خلال زيارته لليمن وبعد انتهاء الزيارة ذهب إلى صنعاء في رحلة شاقة جبلية في طريق وعر لمدة ست ساعات.

وأكد أن التحدي الرئيسي هو المعدل الرهيب لسوء التغذية بين الأطفال الصغار، وأنه رأى أطفالا ظن أنهم في العام الأول أو الثاني من العمر فيما هم في الواقع في السابعة أو الثامنة.

وأضاف أن الإمدادات أصبحت أكثر صعوبة بسبب الوضع الحالي.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا