برهامى مخالفا فتوى الإفتاء: التسمية بـ "عبد الرسول" و"عبد النبى" حرام

خالف الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، فتوى دار الإفتاء التى أجازت التسمية بـ"عبد النبى" و"عبد الرسول"، قائلا إن هذه المسميات لا تجوز.
ورد برهامى على سؤال على الموقع الرسمى للدعوة السلفية كان نصه :"هناك مَن يقول بجواز تسمية المولود: "عبد الرسول - وعبد النبي" على أساس أن لها فى اللغة أكثر مِن معنى، مثل الطاعة والخدمة والولاء، فما حكم ذلك؟".
وقال برهامى :"فقد قال الإمام ابن حزم -رحمه الله-: "اتَّفَقُوا على تَحْرِيم كل اسْم معبد لغير الله -عز وجل- كَعبد الْعُزَّى، وَعبد هُبل، وَعبد عَمْرو، وَعبد الْكَعْبَة، وَمَا أشبه ذَلك حاشا عبد الْمطلب".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا