المغرب تعول على خبرات "رينارد" لتخطي الجابون فى التصفيات المؤهلة للمونديال

يواجه منتخب المغرب ومدربه الجديد الفرنسي هيرفيه رينار نظيره الجابونى فى مباراة صعبة بفرانسفيل في الجولة الاولى من الدور الحاسم (المجموعة الثالثة) ضمن مشوار البحث عن مقاعد في نهائيات كأس العالم لكرة القدم المقررة في روسيا العام 2018.

ويعول المغرب على خبرات رينار لتخطي الحاجز الجابوني واطلاق حملته بأفضل طريقة خصوصا وان الغابون تعتبر فأل خير على المدرب الفرنسي كونها شهدت تتويجه القاري الاول عندما قاد زامبيا الى اللقب قبل 4 اعوام.

ويخوض المغرب المباراة في غياب العديد من نجومه في مقدمهم قائده قطب دفاع يوفنتوس الايطالي المهدي بنعطية وجناحه الموهوب مهاجم ساوثمبتون الانكليزي سفيان بوفال وقائد موناكو الفرنسي نبيل درار ولاعب وسط ليل الفرنسي منير عبادي ومدافع باستيا الفرنسي عبد الحميد الكوثري بسبب الاصابة.

واستعد المغرب جيدا واقام معسكرا تدريبيا في غينيا الاستوائية للتأقلم مع الاجواء المناخية الحارة والرطوبة العالية ادراكا من مدربه بصعوبة المهمة امام منتخب قوي بقيادة هداف بوروسيا دورتموند الالماني بيار ايميريك اوباميانج.

وفي المجموعة ذاتها، ترغب ساحل العاج في الاستفادة من عاملي الارض والجمهور للتغلب على جارتها مالي في مواجهة صعبة ايضا.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا