خبير تربوي يطالب بتوقيع الكشف النفسي على المعلمين لوقف «اغتصاب الطلاب»

أكد الدكتور كمال مغيث، الخبير التربوي والباحث بالمركز القومي للبحوث التربوية والتنمية، أن تكرار حوادث اغتصاب الطلاب أو التحرش الجنسي بهم داخل مدارسهم، إن دل على شيء فهو يدل على فشل لائحة الانضباط المدرسي التي قررت وزارة التربية والتعليم تطبيقها بالمدارس حاليًا، والتي يتضح من تلك الحوادث أنها لائحة شكلية عبارة عن "حبر على ورق"، وذلك نتيجة لاستمرار انهيار منظومة التعليم في مصر.

وأوضح "مغيث"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أنه لا توجد رقابة واضحة وفعالة ومحترمة تسيطر على ما يحدث داخل المدارس.

وقال: "هذه الحوادث لن تختفي من مدارسنا إلا إذا كان لدينا نقابة معلمين حقيقية تضع ميثاق شرف أخلاقيا للمعلمين، يضع عقوبات إدارية وجنائية صارمة ضد كل من تسول له نفسه ارتكاب أي وقائع تحرش أو اغتصاب داخل المدارس".

وأضاف "مغيث" أنه لابد من توقيع الكشف النفسي على المعلمين للتأكد من صحة قواهم النفسية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا