كيف نجح ليستر سيتى فى إنشاء الجيل الذهبى للثعالب؟

شرح ستيف والش مدير التعاقدات السابق بنادى ليستر سيتي الإنجليزي، كيفية إنشاء جيل كبير من اللاعبين فى نادى صغير مثل ليستر سيتي، استطاع الثعالب من خلاله الحصول على لقب الدورى الإنجليزي الممتاز "بريميرليج" عن الموسم الماضى فى مفاجأة كبيرة وصفها الكثيرين فى الأوساط الرياضية العالمية بالمعجزة نادرة التحقيق.
ورحل والش الذى عمل فى أندية ليستر سيتي وهال سيتي إلى نادى إيفرتون قبل بداية الموسم الجارى.
والش هو مكتشف الثلاثى الأبرز فى ليستر رياض محرز وجيمى فاردى ونيجولو كانتى، قبل أن يرحل الأخير عن ليستر سيتي الصيف الماضى متجها إلى تشيلسي.
ويقول والش فى تصريحات نشرتها صحيفة "صن" الإنجليزية: " فى بعض الأحيان تشاهد اللاعب مرة واحدة وتعرف كيف سيكون له دورا كبيرا بالنسبة لفريقك".
أضاف: "عندما ذهبت لمشاهدة رياض محرز كان هدفى من الذهاب مشاهدة ريان مينديز لاعب نوتينجهام، كان بالتأكيد ليس اللاعب الذى نحتاجه فى ذلك الوقت لكنه لم يكن سيء وقد حقق لنا نجاح باهر ولم يكن صفقة سيئة لصالح ليستر سيتي".
وتابع: " فعلت نفس الشيء مع كانتي، لكن صفقة جيمي فاردي كانت مختلفة قليلاً، كنت قد تركت ليستر وذهبت الى هال سيتي، كانت ليلة الجمعة، والسبت لدينا مباراة فأجريت اتصال فى وقت لاحق مع ليستر وكان أول لاعب من غير الدورى تبلغ قيمة انتقاله مليون جنيه استرليني "
واستطرد :" داني سيمبسون من كوينز بارك ،مورجان من فوريست مقابل مليون، روبيرت هوث بقيمة 4 مليون وفوكس بانتقال حر من شالكة، " مارك البرايتون من استون فيلا، درينكووتر مقابل 750£الف من مان يونايتد، اوكازاكي مقابل 7مليون من نادي ماينز،اولوا من برايتون مقابل 8 مليون".
اختتم: " الكثير من الناس اعتقدوا اني غبياً فى ذلك الوقت بعد هذه الصفقات وكانت حقبة جديدة فى تاريخ ليستر سيتي".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا