عاجل.. بيان شديد اللهجة من الخارجية المصرية رداً على تحذيرات السفارة الأمريكية لرعاياها في مصر

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبوزيد، معرباً عن انزعاجه من البيان التحذيري الصادر من السفارة الأمريكية بالقاهرة بتحذير جميع رعاياها اليوم، بتجنب التجمعات الكبيرة يوم الأحد الموافق 9 أكتوبر القادم، وذلك لوجود ما اعتبرته “تهديدات أمنية محتملة.
وأضاف “أبوزيد” من خلال بيان صحفي له، أن السفارة الأمريكية لم تقوم بالتنسيق مع وزارة الخارجية المصرية أو أي جهة مصرية، ولم تعلن عن أسباب هذا البيان والتهديدات المحتملة، الأمر الذي يثير تساؤلات كثيرة بشأن هذا البيان.
كما أكد المتحدث الرسمي أنه تم الاتصال المباشر بالسفارة الأمريكية بالقاهرة عقب صدور هذا البيان لمعرفة أسبابه، قائلاً : “نفت السفارة وجود أية أسباب محددة أو تهديدات أمنية معينة وراء إصدار البيان، وإنما هو إجراء روتيني احترازي يتم القيام به خلال فترات العطلات الممتدة التي تزداد فيها تجمعات المواطنين فى الأماكن العامة، الأمر الذي يقتضى إصدار مثل تلك التوجيهات الاحترازية”.
ومن جانبها استنكرت وزارة الخارجية إصدار مثل تلك التحذيرات الغير مبررة، والتي قد تضر بالاقتصاد المصري، وطالبت كافة السفارات بتوخي الحذر عند إصدار مثل تلك البيانات الغير مبررة أو التي ليس لها أسباب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا