«صدمة كبرى للعاملين المصريين بالخارج».. مجلس الشورى السعودي يقترح إلغاء إقامات وعقود العمالة فوق سن الأربعين وترحيلهم من المملكة

فجرت صحيفة «الوطن» السعودية، مفاجأة صادمة لكثير من العاملين المغتربين بالمملكة العربية السعودية، والذين تخطت أعمارهم 40 عاماً، مؤكدة بأن، عدداً من أعضاء مجلس الشورى السعودي، قدموا اقتراحات، مطالين من خلاله مجلس الوزراء السعودي، بإصدار قرار يهدف لتقليل العمالة الوافدة بالمملكة.
وأضافت الصحيفة، بأنه من بين مشروعات القرارات المقترحة، قرار يتعلق بوقف إصدار أو تجديد عقود الوافدين الذين تتجاوز أعمارهم 40 عاماً، وترحيلهم، مشيرة بأن «هؤلاء الوافدين يمثلون أكبر فئة من العاملين بالسعودية».
كما أوضحت الصحيفة السعودية، بأن القرار المقترح يتعلق بوقف تجديد رخصة الإقامة ورخص عقود العمل الخاصة بهم، لافتة بأن هذا المقترح، لقى ترحيباً من بعض الأعضاء، فيما رفضه آخرون، مشيرة إلى أنه سيجرى رفعه لمجلس الوزراء السعودي وربما يصدر قرار به خلال شهر.
وفي سياق متصل، استبعدت قيادات فى اتحاد المصريين بالخارج، واتحاد المصريين بالسعودية، خلال تصريحات لموقع الوطن المصري، موافقة مجلس الوزراء السعودي على هذا المقترح، لأسباب كثيرة، أبرزها:
  • بأن إجراءات كثيرة تهدف لزيادة الإيرادات وإنعاش الاقتصاد، أقدمت عليها السعودية مؤخراً.
  • غالبية المهندسين بالمملكة مصريون ويتجاوزون السن المقترحة، وهو ما سيضر بعلاقة السعودية مع الدول التي لها رعايا بأعداد كبيرة فى المملكة، وأولها مصر.
  • عدم رغبة الحكومة فى توقف كبرى المشروعات القومية التي يعمل بها مصريون فوق السن المقترحة المحددة بـ40 عاماً.
  • أبرز وأهم المهندسين فى المملكة الذين يعملون فى مشروعات مدنية وقومية مصريون.
  • عدد المصريين بالمملكة يقترب من 2 مليون عامل، مع وجود نحو 12 مليوناً من جنسيات أخرى، والنسبة الكبرى من تلك الأعداد تتعدى سن الأربعين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا