خبير أمني: تحذير أمريكا وكندا رعاياهما بالقاهرة هدفه تعطيل عودة السياحة

قال اللواء مجدى الشاهد، الخبير الامنى، تعليقا على التحذيرات التى وجهتها سفارتا الولايات المتحدة الامريكية وكندا لرعاياهما المتواجدين فى مصر بسبب مخاطر امنية يوم الاحد القادم، انه لا يوجد اى شيء يستدعي مثل هذه التحذيرات أو إعلان أى جهة او منظمة ارهابية لأي شىء في هذا اليوم.

وأضاف الشاهد فى تصريح لـ"صدى البلد"، انه من المحتمل أثناء استجواب احد العناصر الارهابية فى امريكا وأثناء التحقيقات، استشفوا معلومات تفيد بوقوع حدث يوم الاحد القادم أو أنهم يتوقعون من وقت لآخر من باب الاحتياط.

وأكد الشاهد، ان الحكومة المصرية او وزارة الداخلية لم تعلن حالة الطوارئ او التحذير من اى شىء مريب قد يحدث في هذا اليوم.

وأوضح الخبير الأمني، انه من الممكن ان تكون هناك مراوغة سياسية على مصر من الغرب لتعطيل حركة السياحة التى بدأت تتعافى جزئيا الفترة الاخيرة .

ونصحت السفارة الأمريكية رعاياها الموجودين في مصر، بتجنب التجمعات الكبيرة والأماكن العامة مثل قاعات الحفلات الموسيقية ودور السينما والمتاحف ومراكز التسوق والملاعب الرياضية في القاهرة بعد غد، بسبب ما اعتبرته "مخاوف أمنية محتملة".

وقالت السفارة في رسالة إلى رعاياها: "ينبغي أن يكون المواطنون الأمريكيون على علم بمحيطهم وممارسة احتياطات أمنية جيدة في جميع الأوقات".

وقامت أيضا السفارة الكندية بالقاهرة، بنصح رعاياها الموجودين في مصر، بتجنب التجمعات الكبيرة والأماكن العامة مثل قاعات الحفلات الموسيقية، ودور السينما، والمتاحف ومراكز التسوق والملاعب الرياضية في القاهرة، خلال يوم الأحد المقبل 9 أكتوبر، بسبب ما اعتبرته «مخاوف أمنية محتملة».

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا