متحف السادات بالمنوفية.. استراحة الزعيم الراحل ومنبع قراراته.. وشاهد على استقبال زعماء العالم في عملية السلام.. صور

متحف الرئيس الراحل محمد أنور السادات بقريته ميت أبو الكوم بمركز تلا بمحافظة المنوفية، يعد شاهدا على التاريخ حيث كان يعتبر بمثابة استراحة للزعيم الراحل السادات لاتخاذ قرارت هامة ومنها قرار خوض حرب اكتوبر.

يقع متحف السادات فى بيته الذى بناه عام 1962 بمسقط رأسه وكان شديد الاعتزاز به وجعل من مضيفة هذا المنزل ملتقى لاستقبال زعماء العالم ورجال الدولة وأبناء قريته من البسطاء ، وبعد وفاة الرئيس السادات قام نجل شقيقه انور عصمت السادات بشراء المنزل سنة 1995.

ويتكون المتحف من غرفة ملحقة بالمكتبة تضم مقتنيات خاصة بالرئيس الراحل قامت بإهدائها جيهان السادات قرينة الرئيس أنور السادات, من أهمها الساعة الخاصة بالرئيس وخلفها آية الكرسي والعصا التي قام بنحتها بنفسه وكانت لا تفارقه في جميع رحلاته، ومقتنيات أخرى تخص الزعيم الراحل.

ومن داخل متحف السادات قال "سامح الشحيمى "امين المتحف ان السادات شخصية اثرت فى العالم بأكمله ولا يزال الجميع يذكره بالخير والكل يأتى الى المتحف من اجل إلقاء نظرة على تاريخ رجل عظيم فى حياة مصر.

وأضاف الشحيمي ان المتحف يقوم بتسجيل أسماء الحضور وعدد من الكلمات التى يقولونها عن السادات، وان المتحف جمع توقيعات الآلاف من الزوار فى 87 سجلا انتهوا بالكامل.

وأكد أمين المتحف، إن القصر يعد الاستراحة التى كان يستقبل فيها السادات كل رؤساء الدول المختلفة واتخذ الكثير من القرارات المهمة وهو فى هذا المكان حيث الهدوء والأرض الخضراء والهواء النقي.

وأضاف، أن السادات دعا جيمى كارتر إلى قصره بميت أبو الكوم واصطادوا من البحيرة التى يطل عليها القصر وبدءًا الحديث فى معاهدة السلام، بالإضافة إلى اتخاذه قرار حرب أكتوبر كان من داخل القصر.

فيما يقول "نزية قنبر" احد العاملين فى قصر الرئيس الراحل، أن القصر يشهد توافد الآلاف من المواطنين إليه واغلب الزوار من كبار السن الذبن يبكون على باب القصر فور مشاهدتهم لصورة الزعيم الراحل.

وتحتوى مكتبة المتحف أيضا على مجموعة هامة من أعداد مجلة التحرير التي نشر بها الرئيس السادات عددا هائلا من المقالات في الخمسينيات التي حملت توقيعه وتحدث فيها عن أحوال مصر وعلاقتها بالعالم العربي والغربي عشية قيام ثورة يوليو.

كما تضم 13 كتابا' كتبها الرئيس وحوالى 500 كتاب 'كتبت عن الرئيس بلغات مختلفة، وايضا' مجموعة بالغة الاهمية من ألبومات الصور التي سجلت تاريخ مصر في حياة السادات قبل توليه الحكم وبعده حتى يوم وفاته و هي مصنفة تاريخيا بحيث يسهل تتبع تطوره كما يوجد مكتبة سمعية و بصرية تتكون من شاشة عرض كبيرة ، تضم أهم الأفلام التي تم تسجيلها لتأريخ وقائع هامة في حياة الرئيس مسجل عليها أهم خطبه كخطبة 16 أكتوبر احتفالا بالنصر وخطاب الكنيست.

كما تضم المكتبة مجموعة نادرة من التسجيلات الصوتية الخاصة بصوت الرئيس في الإذاعة في الخمسينيات والتي قام بإهدائها فوزي عبد الحافظ السكرتير الخاص بالرئيس الراحل أنور السادات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا