انخفاض تاريخي غير مسبوق للجنيه بالسوق السوداء.. والمركزي يخالف التوقعات بقرار غير متوقع يربك سوق الصرف

واصل سعر الجنيه المصري، انخفاضه التاريخي والحاد أمام الدولار بالسوق السوداء، خلال تعاملات الأسبوع الحالي، الذي شهد أعلى ارتفاع للورقة الخضراء في تاريخها أمام العملة المحلية، بالرغم من مخالفة البنك المركزي للتوقعات، وتبيته لسعر الجنيه بالبنوك الرسمية الثلاثاء الماضي.
يأتي هذا تزامناً مع الأخبار المتداولة، عن قرب بدء الدولة في “تعويم الجنيه”، وهو الأمر الذي كان له مردوداً سلبياً، ساهم في ارتباك حاد لسوق الصرف، ارتفع بالدولار، ليسجل ليتراوح، ما بين 13.85 جنيه، و13.90 جنيه، خلال نهاية تعاملات الأسبوع، مع توقعات بمواصلة الارتفاع، خلال الأيام المقبلة.
وبالرغم من كل هذه المؤشرات السلبية، إلا أن البنك المركزي، فاجأ الجميع، بإعلانه عن ارتفاع احتياطي مصر من النقد الأجنبي إلى أعلى مستوى له في عام و 5 أشهر.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا